جاوش أوغلو يقول إن بلاده تسعى لإقامة نظام دولي يستخدم القوة من أجل الخير ومساعدة المحتاجين (Fatih Aktas/AA)

قال وزير الخارجية التركي مولود جاوش أوغلو الثلاثاء، إن وجود بلاده في سوريا وليبيا، ضمان للاستقرار على الأرض في هاتين الدولتين ومنع الهجرة غير النظامية.

جاء ذلك في كلمة ألقاها جاوش أوغلو خلال مشاركته في "منتدى TRT World 2021"، الذي يُعقد افتراضياً الثلاثاء وتنتهي فاعلياته الأربعاء.

وأوضح جاوش أوغلو أن تركيا تستخدم قوتها الصارمة عند استنفاد جميع الخيارات، بهدف تفعيل العملية الدبلوماسية.

وأضاف أن "مفهوم القوة لدى تركيا يتمثل في السعي لحلّ الخلافات والمشكلات بالطرق الدبلوماسية والتعاون والتضامن".

وأشار إلى أن تركيا إحدى أكثر الدول المقدّمة للمساعدات الإنسانية في العالم، وأن أنقرة تسعى لإقامة نظام دولي يستخدم القوة من أجل الخير ومساعدة المحتاجين.

وعن مصالح تركيا في شرق المتوسط، قال جاوش أوغلو: "لن نساوم أحداً على حقوقنا في تلك المنطقة، وسياساتنا كافةً في هذا الشأن تهدف إلى الحفاظ على مصالحنا هناك".

وأشار في هذا السياق إلى أن دعوة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى عقد مؤتمر شامل لدراسة الوضع في شرق المتوسط، دليل رغبة تركيا في حلّ الخلافات بالطرق الدبلوماسية.

وتابع: "وكنا في أفغانستان على مدى 20 عاماً، وساهمنا في الحفاظ على استقرارها وتنميتها".

وفي وقت سابق الثلاثاء انطلقت فاعليات منتدى "TRT World 2021" افتراضياً، بكلمة افتتاحية ألقاها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وبمشاركة قادة وشخصيات دوليين.

وحسب بيان نشرته هيئة الإذاعة والتليفزيون التركي TRT، فإن المنتدى يُعقد تحت شعار "القوة والمفارقة: فهم الاستراتيجية الكبرى في القرن الحادي والعشرين". فيما تنتهي فاعلياته 20 أكتوبر/تشرين الأول الجاري.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً