تركيا ترفض أي عرض لإبقاء لاجئين أفغان مقابل المال أو حل القضية بنهج غير إنساني (AA)

قال المتحدث باسم حزب العدالة والتنمية التركي عمر جليك، الخميس، إن قضية اللجوء لا يمكن حلها من خلال نهج غير إنساني وغير مقبول سياسياً كتقديم المال مقابل الاحتفاظ باللاجئين.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقب اجتماع اللجنة التنفيذية المركزية لحزب العدالة والتنمية الحاكم برئاسة رجب طيب أردوغان في أنقرة.

وشدد جليك على أن "تركيا تفي بمفردها بواجب حماية اللاجئين بأكبر قدر من الضمير والأخلاق وعلى مرأى أعين العالم، لكنها لا تمتلك بعد الآن القدرة على استقبال لاجئ آخر".

وأكد أنه من الخطأ النظر إلى تركيا باعتبارها منطقة عازلة أمام أزمة هجرة جديدة مصدرها أفغانستان، أو النظر إليها كمخيم للاجئين.

وقال إن تركيا احتضنت الفارين من الموت بطريقة تتناسب مع قيمها، لكن لا ينبغي لأحد أن يعتقد أنها ستستقبل لاجئاً آخر من الآن فصاعداً.

وأضاف: "نطلق تحذيراتنا بشأن أزمة لاجئين يمكن أن تحدث في أفغانستان تحديداً".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً