أكدت رئيسة جمعية موردي الحبوب في تركيا توقعاتها انخفاض أسعار القمح بعد توقيع اتفاقية إسطنبول  (Efrem Lukatsky/AP)
تابعنا

أعربت رئيسة جمعية موردي الحبوب في تركيا، غولفم أران، عن اعتقادها مواصلة انخفاض أسعار القمح عالمياً بعد توقيع اتفاقية شحن الحبوب الأوكرانية في إسطنبول الجمعة.

وقالت أران في تصريح لوكالة الأناضول: "نعتقد أن أسعار القمح العالمية الماضية فعلياً في اتجاه الهبوط، قد تنخفض بعض الشيء أيضاً عند تصدير الحبوب (عبر البحر الأسود) بأمان".

وأشارت إلى أن التوقعات تشير إلى ارتفاع محصول القمح الروسي من 76 مليون طن في 2021 إلى 88 مليون طن في 2022.

وأضافت أنه بفعل الحرب في أوكرانيا، فإنه من المتوقع أن ينخفض محصول القمح في هذا البلد من 32 مليون طن في 2021 إلى 20 مليون طن في 2022.

ًوأوضحت أران أن أوكرانيا لا تستطيع تصدير حبوبها بالقدر المطلوب بحرياً نتيجة المعوقات اللوجستية الناجمة عن الحرب، الأمر الذي وضع البلدان المستوردة للحبوب الأوكرانية في إفريقيا والشرق الأوسط في وضع صعب، وأدى إلى ارتفاع أسعار الحبوب عالمياً.

وأكدت أنه مع توقيع اتفاقية شحن الحبوب الأوكرانية عبر البحر الأسود في إسطنبول الجمعة، يتوقع انخفاض أسعار القمح.

والجمعة شهدت مدينة إسطنبول توقيع "وثيقة مبادرة الشحن الآمن للحبوب والمواد الغذائية من المواني الأوكرانية"، برعاية الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

ووقع الوثيقة وزيرا دفاع تركيا خلوصي أقار، وروسيا سيرغي شويغو، ووزير البنية التحتية الأوكراني ألكسندر كوبراكوف.

ويضمن الاتفاق تأمين صادرات الحبوب العالقة في المواني الأوكرانية على البحر الأسود (شرق أوروبا) إلى العالم.

وتعاني الكثير من بلدان العالم أزمة حبوب نتيجة عدم تمكن سفن الشحن من مغادرة المواني الأوكرانية بسبب الحرب المندلعة منذ 24 فبراير/ شباط الماضي.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً