أعلن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون خلال كلمة أدلى بها في مجلس العموم (البرلمان)، أن بلاده ستنسحب من الاتحاد الأوروبي في الموعد المقرر نهاية أكتوبر/تشرين الأول الجاري، إذا رفض البرلمان أحدث اتفاق مع بروكسل للخروج "بريكست".

قال جونسون إنه توصل إلى
قال جونسون إنه توصل إلى "اتفاق عظيم" مع الاتحاد الأوروبي (AFP)

أعلن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون السبت، أن بلاده ستنسحب من الاتحاد الأوروبي في الموعد المقرر نهاية أكتوبر/تشرين الأول الجاري، إذا رفض البرلمان أحدث اتفاق مع بروكسل للخروج "بريكست".

جاء ذلك خلال كلمة أدلى بها في مجلس العموم (البرلمان)، قُبيل تصويت البرلمان على الاتفاق الذي توصل إليه جونسون مع التكتل الخميس الماضي.

وقال جونسون إنه توصل إلى "اتفاق عظيم" مع الاتحاد الأوروبي، ودعا البرلمان إلى التصويت لصالحه.

ويصوّت البرلمان على الاتفاق في جلسة تُعقد صباح السبت (بالتوقيت المحلي) للمرة الأولى منذ عام 1982، حسب صحيفة الغارديان البريطانية. وأعلن رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك، أن الدول الأعضاء في الاتحاد وافقت على الاتفاق بشأن خروج بريطانيا "بريكست".

وأشارت الغارديان إلى أن مفاوضين أوروبيين وبريطانيين توصلوا إلى اتفاق حول شروط "بريسكت"، مما يعزز احتمالات الخروج من الاتحاد بحلول نهاية الشهر.

وأعطى الزعماء الأوروبيون المجتمعون في بروكسل الاتفاق موافقة أولية، حسب الصحيفة.

وأوضحت الصحيفة أن الإجراء ينتقل الآن إلى لندن، حيث سيواجه رئيس الوزراء التحدي الأكثر أهمية، وهو الحصول على موافقة مجلس العموم السبت.

وقال جونسون بعد الاجتماع: "هذا أمر عظيم لبلدنا، المملكة المتحدة، وأصدقائنا في الاتحاد الأوروبي. لقد حان الوقت لبرلمانيينا لإنجاز هذا".

وفي وقت سابق تعهد جونسون بإخراج بلاده من الاتحاد الأوروبي في الموعد المقرر، أي في 31 أكتوبر الجاري، سواء توصل إلى اتفاق مع بروكسل أو لا، وهو ما ترفضه أحزاب المعارضة، وتسبب في انشقاقات داخل حزبه.

المصدر: TRT عربي - وكالات