لابيد: إغلاق الوكالة اليهودية في موسكو سيشكّل حدثاً خطيراً في العلاقات (Ynet)
تابعنا

أفادت مواقع عبرية بأن تل أبيب تدرس اتخاذ خطوات شديدة وصارمة في حال نفّذت روسيا تهديدها وأغلقت مكاتب الوكالة اليهودية في البلاد.

ونقل موقع "Y net" في تقرير عن مسؤول كبير بأنه في حال إغلاق مكاتب الوكالة، يجب إعادة السفير الإسرائيلي من موسكو للتشاور، وقال: "نحن في معركة هنا. الحديث لا يدور عن إغلاق ماكدونالدز، إغلاق الوكالة بغطاء قضائي موضوع سياسي، لن يمر هذا الأمر بهدوء".

وذكر التقرير بأن التوجه المتشدد كان بارزاً في النقاش الذي أجراه رئيس الحكومة الإسرائيلية يائير لابيد أمس الأحد حول الموضوع، حيث تقرر في النقاش الحكومي نشر بيان شديد اللهجة، يشمل ما يشبه بياناً يتضمن تهديداً مبطناً ضد موسكو.

وحذر لابيد من أن إغلاق مكاتب الوكالة اليهودية في روسيا سيشكل حدثاً خطيراً له تأثير على العلاقات مع موسكو.

وقال لابيد :"هذه العلاقات هامة لإسرائيل" وتابع لابيد :"الجالية اليهودية في روسيا كبيرة ومهمة، ويجري التحدث عنها في إطار كل نقاش سياسي مع النظام في موسكو".

وكان هذا النقاش الثاني الذي أجراه لابيد حول الموضوع في غضون أربعة أيام، منذ نشر تقارير في روسيا بأن السلطات الروسية تسعى لوقف نشاط الوكالة اليهودية في البلاد.

وكانت الوكالة درست في بداية شهر يوليو/تموز وقف نشاطها، وذلك بعد طلب موسكو الحصول على معلومات حول اليهود الذين ينوون الهجرة إلى إسرائيل.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً