راتكو ملاديتش الملقب بـ"جزار البوسنة" كان زعيم الصرب خلال الحرب وكان مسؤولاً عن الإبادة الجماعية في سربرنيتسا (AA)

أعلنت محكمة جنائية دولية، الجمعة، أنها ستصدر قرارها النهائي في قضية الزعيم السابق لصرب البوسنة راتكو ملاديتش، الملقب بـ"جزار البوسنة" في 8 يونيو/حزيران المقبل.

جاء ذلك في بيان صادر عن الآلية الدولية لتصريف الأعمال المتبقية للمحكمتين الجنائيتين "IRMCT"، أشارت فيه إلى أن القرار النهائي سيصدر في لاهاي الهولندية.

وكان ملاديتش قدم استئنافاً في حكم الإدانة الصادر بحقه بارتكاب إبادة جماعية وجرائم حرب وأخرى ضد الإنسانية خلال حرب البوسنة (1992-1995).

وهذه الآلية محكمة دولية أنشأها مجلس الأمن الدولي عام 2010، لتصريف المهام المتبقية للمحكمة الجنائية الدولية ليوغوسلافيا السابقة "ICTY".

وأوضح البيان أن 5 قضاة من "IRMCT" أعلنوا قرارهم إصدار الحكم النهائي في قضية ملاديتش.

ودخلت القوات الصربية، بقيادة ملاديتش، مدينة سربرنيتسا في 11 يوليو/تموز 1995، بعد إعلانها منطقة آمنة من جانب الأمم المتحدة.

وارتكبت القوات الصربية، خلال أيام، مجزرة راح ضحيتها أكثر من 8 آلاف بوسني، تراوحت أعمارهم بين 7 و70 عاماً، وذلك بعدما سلمت القوات الهولندية العاملة هناك عشرات آلاف البوسنيين لها.

وأُلقي القبض على ملاديتش في 2011 بعد فراره من وجه العدالة طوال 16 عاماً، وقد صدر حُكم الإدانة بحقّه في 2017 بعد محاكمة استمرّت ثلاث سنوات.

ملاديتش الملقب بـ"جزار البوسنة"، والذي كان زعيم الصرب خلال الحرب، وكان مسؤولاً عن الإبادة الجماعية في سربرنيتسا، وحصار سراييفو، وجرائم حرب مختلفة، حُكم عليه بالسجن مدى الحياة لـ9 من أصل 11 جريمة تضمنتها لائحة الاتهام.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً