الجيش السوداني أعلن وقوع خسائر في الأرواح والمعدات جراء الهجوم (AA)

قالت القوات المسلحة السودانية إن قواتها "تعرضت لكمين من القوات والمليشيات الإثيوبية" خلال دورية أمنية بالمنطقة الحدودية.

وأضافت في بيان: "أثناء عودة قواتنا من تمشيط المنطقة حول جبل أبو طيور داخل أراضينا تعرَّضت لكمين من القوات والمليشيات الإثيوبية داخل الأراضي السودانية نتيجة لذلك حدثت خسائر في الأرواح والمعدات"، مشيرة إلى أن الهجوم وقع الثلاثاء.

ولم يحدد الجيش السوداني عدد أفراده الذين قُتلوا. وقال سكان محليون إن السلطات أرسلت تعزيزات إلى المنطقة، وهي جزء من منطقة الفشقة، حيث كان بعض اللاجئين الإثيوبيين يعبرون إلى السودان.

واندلع قتال في الرابع من نوفمبر/تشرين الثاني بين الحكومة الإثيوبية والجبهة الشعبية لتحرير تيغراي -الحزب الحاكم‭ ‬السابق- في الإقليم الواقع شمالي إثيوبيا.

ومن المعتقد وفقاً لتقديرات الأمم المتحدة أن آلافاً قُتلوا ونزح أكثر من 950 ألفاً، نحو 50 ألفاً منهم إلى السودان.

وزار رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك إثيوبيا لفترة وجيزة يوم الأحد ونقل لمسؤوليها مخاوفه بشأن التهديدات لأمن السودان على طول حدوده مع تيغراي.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً