المتحدث باسم حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا عمر جليك (AA)

أهم الأحداث:

جليك: تصريحات اليونان ضد تركيا متزمتة ومستعدون لمواصلة المفاوضات، وتقرير أمريكي: فرنسا تتحمل مسؤولية كبيرة في مجازر الإبادة برواندا

الجديد على TRT عربي:

شاهد!

مصريون بعد حوادث القطارات: كيف ننقذ حياة البشر؟

جليك: تصريحات اليونان ضد تركيا متزمتة وغير لائقة ومستعدون لمواصلة المفاوضات

وصف المتحدث باسم حزب العدالة والتنمية التركي عمر جليك، تصريحات وزير خارجية أثينا الأخيرة بحق أنقرة بأنها "متزمتة للغاية". وكان وزير خارجية اليونان نيكوس ديندياس ادّعى الأربعاء الماضي أن تركيا تنتهك سيادة بلاده.[TRT عربي]

وتابع جليك موجهاً حديثه إلى اليونان: "دفنتم القيم التي تنادون بها، كالديمقراطية وحقوق الإنسان والعلاقات الدولية، في مياه البحر المتوسط. أنقذوها أولاً ثم حاولوا التكلم في قضايا أخرى". [TRT عربي]

وفي الوقت ذاته أكّد استعداد بلاده لمواصلة عملية التفاوض مع اليونان بلغة ذكية وبمفهوم الدولة ووفق الاحترام المتبادل. [TRT عربي]

تقرير أمريكي: فرنسا تتحمل مسؤولية كبيرة في مجازر الإبادة برواندا

اعتبر تقرير أعده مكتب محاماة أمريكي بطلب من رواندا نُشر الاثنين، أن فرنسا "تتحمل مسؤولية كبيرة" عن الإبادة الجماعية بحق إثنية التوتسي، التي جرت في رواندا عام 1994، ولا تزال ترفض الاعتراف بتورطها في هذه المأساة. [TRT عربي]

وأكّد معدّو التقرير عن دور فرنسا في هذه المجازر التي راح ضحيتها أكثر من 800 ألف شخص خلال ثلاثة أشهر: "خلصنا إلى أن الدولة الفرنسية تتحمل مسؤولية كبيرة في جعل الإبادة الجماعية المتوقعة ممكنة"، بخاصة لإثنية التوتسي. [TRT عربي]

واعتبر هذا التحقيق الذي أعدّه مكتب المحاماة "ليفي فايرستون ميوز" بتكليف من الحكومة الرواندية في عام 2017 أن فرنسا كانت تعلم بالاستعداد لإبادة جماعية، لكنها استمرت في تقديم "الدعم الراسخ" لنظام الرئيس الهوتوي جوفينال هابياريمانا. استمر هذا الدعم حتى عندما "أصبحت نية الإبادة الجماعية واضحة".[TRT عربي]

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً