لم تتوافر إحصائيات من جهات رسمية بعدد الإصابات التي تسبب بها المستوطنون (Jaafar Ashtiyeh/AFP)
تابعنا

صرح مسؤول فلسطيني السبت بأن مستوطنين إسرائيليين هاجموا 40 منزلاً فلسطينياً شمالي الضفة الغربية خلال 48 ساعة.

وشنّ مستوطنون إسرائيليون الجمعة والسبت سلسلة هجمات استخدموا في بعضها أسلحة نارية على قرى فلسطينية بمحيط مدينة نابلس شمالي الضفة الغربية، وفق ما قالت مصادر فلسطينية وشهود عيان.

وقال مسؤول ملف الجدار والاستيطان شمالي الضفة الغربية غسان دغس إن هجمات المستوطنين "تركزت في عدة قرى تتبع محافظة نابلس"، وفق حديثه إلى وكالة الأناضول.

وأضاف: "هاجم المستوطنون 25 منزلاً في بلدة برقة (جنوب غرب المدينة) و5 أخرى في قرية سبسطية (شمالي المدينة)".

وذكر دغس أن "10 منازل أخرى تعرضت للاعتداء من قبل مستوطنين في قرية دير شرف (شمالي المدينة) وقرى قريوت وقُصرة واللبن جنوبي المدينة"، مشيراً إلى "استخدام المستوطنين أسلحة وحجارة وعصياً في اعتداءاتهم".

ولم تتوافر إحصائيات من جهات رسمية بعدد الإصابات التي تسبب بها المستوطنون، لكن أبرزها كانت إصابة بكسور ورضوض في الوجه للمسن الفلسطيني وائل مقبل (65 عاماً) في قرية قريوت فجر الجمعة، وفق وكالة الأناضول.

والسبت حذرت وزارة الخارجية الفلسطينية في بيان لها من جر المنطقة إلى مربع العنف بسبب استمرار اعتداءات مستوطنين إسرائيليين مسلحين على قرى فلسطينية، محملةً الحكومة الإسرائيلية المسؤولية.

وسجّل مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية في الأراضي المحتلة التابع للأمم المتحدة وقوع 427 حادث اعتداء على المستوطنين في الضفة بما فيها القدس الشرقية منذ يناير/كانون الثاني حتى نوفمبر/تشرين الثاني 2021.

وتشير بيانات "السلام الآن" إلى وجود نحو 666 ألف مستوطن و145 مستوطنة كبيرة و140 بؤرة استيطانية عشوائية بالضفة الغربية، بما فيها القدس الشرقية.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً