لم يصب أحد بأذى ولكن اللعب توقف لفترة وجيزة في الدقيقة 68 (مواقع التواصل)

توقفت مباراة أتلتيك بيلباو على أرضه ضد إيبار السبت عندما سقطت طائرة مسيرة على أرض الملعب.

لم يصب أحد بأذى ولكن اللعب توقف لفترة وجيزة في الدقيقة 68 لإزالة الطائرة المسيرة التي كانت تحمل لافتة صغيرة.

لم يشر تقرير حكم المباراة فالنتين بيتزارو إلى اللافتة، لكن وسائل الإعلام الإسبانية ذكرت أنها كانت تحمل رسالة ضد ملعب بيلباو سان ماميس الذي يستضيف مباريات لبطولة أوروبا.

قبل تأجيل بطولة أوروبا التي كانت مقررة العام الماضي بسبب وباء كورونا، كان من المقرر أن تلعب إسبانيا مباريات مجموعتها في المدينة الواقعة بإقليم الباسك.

يتمتع سكان إقليم الباسك بثقافة الاعتزاز بالنفس. فجزء كبير من سكان الإقليم يعرّفون أنفسهم بأنهم باسكيون قبل أن يكونوا إسباناً.

ولم يتضح على الفور ما إذا كانت الطائرة المسيرة قد أطلقت وسقطت عمداً بسبب عدم اللعب في الباسك أم لا.

وانتهت المباراة بالدوري الإسباني بالتعادل 1-1.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً