انتشرت وسوم قاطع ماكدونالد #BoycottMcDonalds بقوة على تويتر (Richard Vogel/AP)
تابعنا

طالت انتقادات واسعة ماكدونالدز وكوكاكولا على مواقع التواصل الاجتماعي بسبب تغاضي الشركتين عن الحديث عن الهجوم الروسي على أوكرانيا واستمرارهما في تشغيل أعمالهما في البلاد.

وانتشرت وسوم قاطع ماكدونالد #BoycottMcDonalds وقاطع كوكاكولا #BoycottCocaCola بقوة على موقع تويتر منذ الاثنين الماضي حتى نهاية الأسبوع الماضي.

وتأتي تلك الانتقادات وسط مطالبات لشركات غربية مشهورة أخرى كشركة الأطعمة السريعة كنتاكي (KFC) وبيبسي وستاربكس وبرغر كينغ بإغلاق منافذ البيع الخاصة بهم ووقف مبيعاتها في روسيا.

ورغم ذلك لم تعلق أي من تلك الشركات بما فيها كنتاكي وبيبسي وستاربكس على دعوات الإغلاق.

وكانت شركة ماكدونالدز نشرت على موقعها الإلكتروني معلومات حديثة مشيرة إلى أن لديها 847 متجراً في روسيا.

وتمتلك الشركة أغلبية هذه المتاجر في روسيا، في حين يشغل أصحاب امتيازات الاسم التجاري لها أغلب متاجر الشركة حول العالم.

وغالباً ما يكون لملاك امتيازات العلامة التجارية الحق في اتخاذ القرار بشأن إغلاق سلاسل هذه المتاجر أو لا، حسب شروط الاتفاقيات المبرمة بينهم وبين شركات الأغذية الكبرى مثل KFC أو ستاربكس.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً