أكد رئيس البرلمان الباكستاني أسد قيصر، في تعليقه على عملية "نبع السلام" التركية، أن إسلام آباد "ستقف إلى جانب الأشقاء في تركيا دائماً وأياً كانت الظروف"، وشدد على أن بلاده لن تتراجع عندما يتعلق الأمر بالتحديات التي تواجه تركيا.

قيصر أكد أن باكستان وتركيا تدعمان بعضهما البعض دائماً وستواصلان هذا الدعم
قيصر أكد أن باكستان وتركيا تدعمان بعضهما البعض دائماً وستواصلان هذا الدعم (AA)

قال رئيس المجلس الوطني الباكستاني (الغرفة الأولى من البرلمان)، أسد قيصر، إن بلاده "ستقف إلى جانب الأشقاء في تركيا دائماً وأياً كانت الظروف".

جاء ذلك في معرض رده على سؤال حول عملية "نبع السلام" العسكرية التركية شمالي سوريا، خلال مقابلة أجرتها معه وكالة الأناضول، على هامش مؤتمر رؤساء البرلمانات الإقليمية في إسطنبول.

وأضاف قيصر أن "الصداقة الحميمة بين باكستان وتركيا موجودة في جميع المجالات أياً كانت الظروف، وستقف باكستان إلى جانب الأشقاء في تركيا دائماً".

وشدد قيصر على أن بلاده لن تتراجع عندما يتعلق الأمر بالتحديات التي تواجه تركيا، مشدداً على أن "باكستان وتركيا تدعمان بعضهما البعض دائماً، وستواصلان القيام بذلك".

والأربعاء 9 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، أطلق الجيش التركي بمشاركة الجيش الوطني السوري، عملية "نبع السلام" في منطقة شرق نهر الفرات شمالي سوريا، لتطهيرها من إرهابيي YPG/PKK وداعش، وإنشاء منطقة آمنة لعودة اللاجئين السوريين إلى بلدهم.

وتهدف العملية العسكرية إلى القضاء على "الممر الإرهابي"، الذي تُبذل جهود لإنشائه على الحدود الجنوبية لتركيا، وإلى إحلال السلام والاستقرار في المنطقة.

المصدر: TRT عربي - وكالات