شغل إريك منصب رئاسة بلدية بروكلين سابقاً التي تحتضن عدداً كبيراً من أبناء الجالية التركية (Brendan McDermid/Reuters)

قال رئيس بلدية نيويورك الجديد إريك أدامز، إنه "صديق الأتراك هنا، وخارج البلاد".

جاء ذلك في تصريح أدلى به لوكالة الأناضول، هو الأول من نوعه مع وسيلة إعلامية أجنبية منذ فوزه بمنصبه الجديد.

وأصبح أدامز ثاني رئيس بلدية لنيويورك من ذوي البشرة السمراء، ومن المنتظر أن يبدأ مهامه رسمياً في يناير/كانون الثاني المقبل.

وأوضح أدامز أنه حظي بالتكريم من قبل الجالية التركية في الولايات المتحدة عام 2018، لكونه أمريكياً صديقاً للأتراك.

ولفت إلى أنه شغل أيضاً منصب رئاسة بلدية بروكلين، التي تحتضن عدداً كبيراً من أبناء الجالية التركية.

وأكد أن الجالية التركية في نيويورك تساهم بشكل كبير في اقتصاد المدينة، معرباً عن بالغ افتخاره بذلك.

وأشار إلى أنه زار تركيا سابقاً حوالي 6 مرات، عندما كان يشغل رئيس بلدية بروكلين ومناصب أخرى، مؤكداً أنه ينتظر بفارغ الصبر إجراء المزيد من الزيارات خلال منصبه الجديد.

وأضاف أن منطقتي أوسكودار (في إسطنبول) وبروكلين ترتبطان باتفاقية توأمة، وأنه يريد توقيع اتفاقيات توأمة مع عدد من المدن التركية، وعلى رأسها المفضلة لديه إسطنبول.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً