"يجب أن تذكرنا مشكلة المهاجرين بأن البشر، آباء وأمهات، سيفرون دائماً من البؤس والنزاعات ويسعون إلى تحسين ظروف عيش أطفالهم". (Daniel Becerril/Reuters)

أعلن رئيس وزراء هايتي في كلمته أمام الأمم المتحدة، السبت، أن المهاجرين سيواصلون السعي للوصول إلى دول أكثر ازدهاراً، رغم الصور التي أظهرت عنفاً عند احتجاز هايتيين لدى وصولهم إلى الولايات المتحدة.

وقال رئيس الوزراء بالإنابة أرييل هنري، في خطاب فيديو مسجل: "في الأيام الأخيرة، صُدم كثيرون من صور معاملة العديد من مواطني بلدي على الحدود بين المكسيك والولايات المتحدة".

وأضاف: "بدون الرغبة في الاعتراض على حق دولة ذات سيادة في التحكم في دخول الأجانب إلى أراضيها، أو إعادة من دخلوها بشكل غير قانوني إلى بلدانهم الأم، نعتقد أن العديد من البلدان المزدهرة الآن بنيت عن طريق موجات متتالية من المهاجرين واللاجئين".

ويصل عشرات الآلاف من المهاجرين، معظمهم من هايتي، إلى تكساس على الحدود بين المكسيك والولايات المتحدة منذ مطلع سبتمبر/أيلول.

وأثارت المشاهد العنيفة لحرس حدود أمريكيين على ظهور الخيل، وهم يصدّون مهاجرين ويحتجزونهم هذا الأسبوع، انتقادات واسعة النطاق لإدارة الرئيس جو بايدن.

وتابع أرييل هنري "يجب أن تذكرنا مشكلة المهاجرين بأن البشر، آباء وأمهات، سيفرون دائماً من البؤس والنزاعات ويسعون إلى تحسين ظروف عيش أطفالهم".

وشدد على أن "الهجرة ستستمر ما دامت هناك مناطق ازدهار على كوكبنا، في حين يعيش معظم سكان العالم في حالة من الهشاشة، الشديدة أحياناً، وانعدام الأمل في حياة أفضل".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً