تصريحات بوتين جاءت خلال مشاركته في أعمال اجتماع قمة دول منظمة شنغهاي للتعاون عبر الفيديو (Sputnik/Reuters)

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الجمعة إن بلاده تؤيد قرار البدء في إجراءات قبول إيران ضمن عضوية "منظمة شنغهاي للتعاون"، ورحب بمنح صفة "شريك حوار" لكل من مصر والسعودية وقطر، حسب ما نقلت وكالة الصحافة الألمانية.

وصرح بوتين خلال اجتماع قمة دول منظمة شنغهاي للتعاون عبر الفيديو: "نولي جميعاً أهمية كبيرة لقضايا التعاون بين منظمة شنغهاي للتعاون والدول التي تسعى لإقامة حوار مفتوح وكامل مع منظمتنا وتدرس إمكانية الانضمام إلى أعمالها".

وأضاف: "تؤيد روسيا القرار المقدم للموافقة عليه من قبل مجلس رؤساء دول منظمة شنغهاي للتعاون لبدء إجراءات قبول جمهورية إيران الإسلامية في عضوية منظمة شنغهاي للتعاون"، حسب ما أوردته وكالة سبوتنيك الروسية.

ويرى بوتين أن انضمام إيران "سيسهم بلا شك في زيادة تعزيز المكانة الدولية لمنظمة شنغهاي للتعاون"، حسب وكالة نوفوستي الروسية.

وتابع الرئيس الروسي: "نرحب بمنح صفة شريك حوار لكل من مصر وقطر والسعودية. وروسيا من المؤيدين لإشراك هذه الدول بنشاط في مختلف جوانب أنشطة منظمة شنغهاي للتعاون".

وتأسست منظمة شنغهاي للتعاون عام 2001 بمشاركة الصين وروسيا وكازاخستان وطاجيكستان وقيرغيزستان وأوزبكستان.

وتتمتع أفغانستان وبيلاروس وإيران ومنغوليا بصفة مراقب، فيما تعد أذربيجان وأرمينيا وكمبوديا ونيبال وتركيا وسريلانكا دولاً شريكة.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً