الهجمات الروسية دمّرت 62 منشأة عسكرية ومقر تدريب في أوكرانيا الليلة الماضية (AA)
تابعنا

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، الأحد، تدمير 62 منشأة عسكرية ومقر تدريب العمليات الخاصة الأوكرانية خلال ليل السبت/الأحد.

وقالت الوزارة في بيان: "خلال الليل استهدفت مقاتلاتنا بضربات تكتيكية 62 منشأة عسكرية أوكرانية، كما أسقطت أنظمة الدفاع الجوي الروسية طائرة هليكوبتر أوكرانية من طراز Mi-8 وست طائرات بدون طيار".

وأضاف البيان أن أنظمة الدفاع الجوي الروسي أسقطت صاروخاً تكتيكياً أوكرانياً "توشكا يو" ليلاً بالقرب من مدينة إيزيوم بمنطقة خاركيف، حسب ما نقلت قناة روسيا اليوم الرسمية.

ودمرت القوات المسلحة الروسية ستة أنظمة حرب إلكترونية أوكرانية متحركة "بوكوفيل" بنيران المدفعية، حسب البيان.

ولفت البيان إلى أنه جرى استهداف قاعدة عسكرية كبيرة لتخزين الوقود في منطقة نيكولايف باستخدام صواريخ كاليبر أطلقت من بحر قزوين، وباستخدام صواريخ كينجال الفرط صوتية.

وذكر أنه جرى أيضاً تدمير مركز تدريب قوات العمليات الخاصة التابعة للقوات المسلحة الأوكرانية، حيث كان يتمركز هناك مرتزقة أجانب، وجرى تصفية أكثر من 100 مسلح.

ووفق بيان الدفاع الروسية، فقد جرى تدمير 207 طائرات بدون طيار و1467 دبابة و 148 قاذفة صواريخ متعددة، منذ بداية العملية العسكرية في أوكرانيا.

ولم يصدر تعليق فوري من الجانب الأوكراني على ما ورد في البيان الروسي.

902 قتيلاً

في سياق متصل، قال مكتب حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، الأحد، إن 902 على الأقل من المدنيين قُتلوا وأُصيب 1459 آخرين في أوكرانيا حتى منتصف ليل 19 مارس/آذار بالتوقيت المحلي.

وأضاف المكتب أن سقوط معظم الضحايا جاء نتيجة استخدام أسلحة متفجرة مثل القصف بالمدفعية الثقيلة ومنظومات إطلاق الصواريخ المتعددة والضربات الصاروخية والجوية.

وتابع المكتب أنه يُعتقد أن الحصيلة الفعلية أعلى بكثير لأن مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان، التي لها فريق مراقبة كبير في البلاد، لم تتمكن بعد من تلقي تقارير الضحايا من عدة مدن تضررت بشدة بما في ذلك ما ريوبول أو التحقق من هذه التقارير.

الحرب تسببت في لجوء 1.5 مليون طفل في أوكرانيا (Reuters)
1.5 مليون طفل لاجئ

من جانبها، أعلنت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف"، الأحد، أن 1.5 مليون طفل على الأقل أصبحوا لاجئين بسبب العملية العسكرية الروسية ضد أوكرانيا.

وقال جو إنجلش، المتحدث باسم اليونيسيف، لشبكة "يورو نيوز" إن "مليوناً ونصف مليون طفل على الأقل أصبحوا لاجئين بسبب الغزو الروسي غير المبرر لأوكرانيا".

وأضاف أن "3.3 مليون قاصر آخرين هم نازحون حالياً داخل البلاد، وكل من هو طفل مزقت حياته وانقلب عالمه رأ ساً على عقب ".

ووفقاً للمنظمة الأممية، قُتل ما لا يقل عن 150 طفلاً وأصيب 160 آخرون منذ بدء العملية العسكرية الروسية.

وفي 24 فبراير/شباط الماضي، أطلقت روسيا عملية عسكرية في أوكرانيا، تبعتها ردود فعل دولية غاضبة وفرض عقوبات اقتصادية ومالية "مشددة" على موسكو.

وتشترط روسيا لإنهاء العملية تخلي أوكرانيا عن أي خطط للانضمام إلى كيانات عسكرية بينها حلف شمال الأطلسي والتزام الحياد التام، وهو ما تعتبره كييف "تدخلاً في سيادتها".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً