قوات أمن تابعة لروسيا وجمهورية إفريقيا الوسطى في بانغي / صورة: AA (AA)
تابعنا

استنكرت موسكو محاولة اغتيال مسؤول روسي في جمهورية إفريقيا الوسطى، ووصفت الهجوم بأنه "إرهابي".

وقال رئيس الوكالة الفيدرالية لشؤون رابطة الدول المستقلة والمقيمين في الخارج والتعاون الإنساني الدولي يفغيني بريماكوف إن محاولة اغتيال رئيس البيت الروسي في جمهورية إفريقيا الوسطى دميتري سيتي ليست سوى "هجوم إرهابي".

وكتب بريماكوف على قناته على موقع تيليغرام: "في (العاصمة) بانغي بجمهورية إفريقيا الوسطى وقع هجوم إرهابي ضد البيت الروسي، حيث تسبب انفجار عبوة ناسفة في طرد بإصابة رئيس المركز الثقافي دميتري سيتي بجروح خطيرة".

وأوضح أن الأطباء يبذلون ما في وسعهم لإنقاذ حياة سيتي، حسبما ذكرت وكالة "تاس" المحلية.

وفي وقت سابق الجمعة أعلنت السفارة الروسية في بانغي إصابة سيتي في انفجار "طرد مجهول" عندما كان يحاول فتحه.

وأوضحت السفارة في بيان أن سيتي نقل إلى المستشفى على الفور، وفق الوكالة.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً