المؤتمر العام الـ13 لحزب الحركة القومية بالعاصمة أنقرة (Mustafa Murat Kaynak/AA)

قال زعيم حزب الحركة القومية التركي دولت بهتشلي، إن الانتخابات الرئاسية ستجرى في موعدها المحدد عام 2023، مؤكداً أن مرشحهم لها سيكون الرئيس رجب طيب أردوغان.​​​​​​​

جاء ذلك في خطاب ألقاه بهتشلي، الخميس، خلال مشاركته في المؤتمر العام الـ13 لحزب الحركة القومية، بالعاصمة أنقرة.

وأفاد بهتشلي أن النظام الرئاسي حظي بدعم شعبي كبير وأن لا عودة إلى النظام البرلماني.

وأشار إلى أن الانتخابات الرئاسية ستجرى في موعدها المحدد عام 2023.

وأضاف: "مرشحنا لرئاسيات 2023 هو الرئيس رجب طيب أردوغان".

من جانب آخر، أكد بهتشلي دعم حزبه بقوة الإصلاحات المعلنة من قبل الحكومة التركية.

وأوضح أن تركيا واحدة من الدول القليلة التي حققت نمواً اقتصادياً خلال فترة تفشي وباء كورونا.

ولفت إلى أن العمليات العسكرية التركية في سوريا وشمالي العراق، عرقلت تأسيس ممر إرهابي قرب حدود بلاده الجنوبية.

وتابع: "تركيا أصبحت دولة قادرة على إفشال المؤامرات الدولية والإقليمية".

وذكر بهتشلي أن شراء تركيا منظومة "S-400" الروسية تعد مسألة أمن قومي وسيادة وطنية.

وأردف: "ندعم الحوار مع مصر ونرغب في عودة العلاقات إلى سابق عهدها".​​​​​​​

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً