البندقية الرشاشة "SAR 762 MT"  من صناعة سارسيلماز (AA)
تابعنا

قال رئيس مجلس إدارة شركة "سارسيلماز" التركية لصناعة الأسلحة لطيف آرال أليش، إن شركته تصدّر أكثر من 300 صنف أنتجها وطورها مهندسون أتراك بموارد محلية، إلى أكثر من 80 دولة.

وتحدث أليش لوكالة الأناضول عن واقع الصناعات الدفاعية في تركيا، مشيراً إلى وجود طلب كبير من دول عديدة على الأسلحة والمنتجات الدفاعية المطوّرة في بلاده.

- قوة وجودة

وأرجع الخبير العسكري التركي هذا الطلب إلى القوة والجودة التي أثبتتها منتجات الصناعات الدفاعية التركية ميدانياً، وفي جميع أنحاء العالم.

وأضاف: "هناك قضية أخرى لا تقل أهمية عن ذلك وهي تنوع الأسلحة، إذ نطور منتجات متنوعة من الطائرات المُسيرة إلى المروحيات، ومن المركبات المدرعة إلى أنظمة الأسلحة والذخائر".

ولفت إلى أن الصناعات الدفاعية التركية تعتمد على الموارد المحلية 70%، وقيمة صادرات القطاع تجاوزت 3.5 مليار دولار في 2021، وهي بذلك "تخلق أعلى قيمة مضافة بين القطاعات الاقتصادية في تركيا".

وزاد: "تواصل الصناعات الدفاعية المساهمة في اقتصاد تركيا، وبالطبع تحقق هذا النجاح من خلال مجهود طويل وشاق، ونتيجة لذلك، أصبحنا دولة قادرة على تلبية احتياجاتها العسكرية بمواردها الخاصة".

- تطور متصاعد

وشدد الخبير التركي أليش على أن التطورات العالمية الأخيرة أظهرت مرة أخرى مدى أهمية قطاع الصناعات الدفاعية.

وقال: "بقدر ما يكون قطاع الصناعات الدفاعية قوياً في بلد ما، يكون ذلك البلد قادراً على توفير العيش الآمن لسكانه".

وأكد أن "القوة الرادعة التي يمتلكها بلد ما، هي إحدى أهم العوائق أمام التدخلات الأجنبية المحتملة، فضلاً عن دورها في الحفاظ على السلام، لذا هناك حاجة لامتلاك صناعات دفاعية قوية".

ولفت إلى أن تركيا تزيد حصتها في السوق الدولية يوماً بعد يوم، وتطور قطاع الصناعات الدفاعية يعزز من استقلالية البلاد، لا سيما أن تطوير هذا القطاع يجري بموارد محلية ووطنية.

وذكر أن تركيا وبفضل قطاع الصناعات الدفاعية، لديها فرصة لتقييم قوتها العسكرية بما يتماشى مع مصالح البلاد.

وأضاف: "من ناحية أخرى، سيكون قطاع الصناعات الدفاعية في تركيا نقطة انطلاق للتنمية الاقتصادية، إذ تعتبر عائدات الصناعات الدفاعية في أغنى دول العالم الأعلى بين القطاعات الاقتصادية".

وأكد مدير شركة سارسيلماز أن "تطور صناعتنا الدفاعية التي تشهد طفرة حقيقية، وزيادة حصتها في السوق الدولية يوماً بعد يوم، سوف يكون في صالح وخدمة التنمية الاقتصادية".

- علامة مهمة

وفي السياق، أشار أليش إلى أن "سارسيلماز" واحدة من العلامات التجارية التركية التي حققت نجاحات مهمة في قطاع الصناعات الدفاعية، متسلحة بخبرات ومعارف ساهمت في دفع التطورات التكنولوجية قدماً نحو الأمام.

وأوضح أن الشركة تنتج مجموعة متنوعة من الأسلحة الرياضية والمسدسات الأوتوماتيكية، من بنادق المشاة إلى الرشاشات الآلية والثقيلة، وحتى المدافع.

وزاد أن "سارسيلماز" من بين الشركات القليلة في العالم التي تستطيع إنتاج جميع أنواع الأسلحة التي يمكن أن تلبي احتياجات الوحدات العسكرية.

ولفت الخبير العسكري التركي إلى أن منتجات شركته تلقى طلباً واسعاً في جميع أنحاء العالم، بعد النجاحات المهمة التي تحققت دوليًا، وشركته عاقدة العزم على زيادة قيمة صادراتها لتصل إلى 100 مليون دولار.

وأضاف: "نصدر إلى أكثر من 80 دولة، يجري استخدام منتجاتنا من قبل سلطات إنفاذ القانون والجيش في العديد من دول العالم، وبخاصة تركيا".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً