لم يكن رونالدو وحده، فقد تعرض ممثله خورخي مينديز وزملاؤه ناني ومانويل فرنانديز للاحتيال أيضاً (Ian Walton/AP)

تمكنت موظفة بوكالة سفريات من سرقة ما مجموعه 350 ألف يورو من نجوم كرة القدم كريستيانو رونالدو وممثله خورخي مينديز وزملائه ناني ومانويل فرنانديز.

وسُرق من رونالدو وحده نحو 288 ألف يورو من قبل موظفة بوكالة سفريات كانت مسؤولة عن حجز رحلات طيرانه ولديها تفاصيل بطاقته الائتمانية، وفق صحيفة "ماركا" الإسبانية.

وعلى مدى ثلاث سنوات سرقت المرأة ذلك المبلغ تدريجياً مقابل 200 رحلة لم يسافرها رونالدو أبداً.

وعام 2017 حكم على المرأة بأربع سنوات من المراقبة بالإضافة إلى عملها لتعويض رئيسها السابق بأقساط شهرية مقابل مبلغ لم يُكشف عنه، وفق صحف محلية.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً