سقطت الطائرة في أثناء إقلاعها من حاملة الطائرات "HMS الملكة إليزابيث" الأربعاء الماضي. (Steve Parsons/AFP)

كشفت صحيفة "ذا ناشيونال" البريطانية، أن المملكة المتحدة تسابق الزمن للعثور على حطام طائرة تابعة لها من طراز F-35، بعد وقوعها في المياه الدولية، خوفاً من أن تعثر عليها تركيا أو روسيا أولاً.

جاء ذلك حسب تصريحات محلّلين دفاعيين للصحيفة، أوضحوا أن حطام المقاتلة التي يصل سعرها إلى 100مليون جنيه إسترليني، بإمكانه كشف أسرار حربية تتعلق بطريقة صنعها أو وسائل إسقاطها مستقبلاً، أو حتى معلومات عسكرية سرية مسجلة بداخلها.

وسقطت الطائرة الشبحية في أثناء إقلاعها من حاملة الطائرات "HMS الملكة إليزابيث" الأربعاء الماضي، فيما تحوم سفن حربية تابعة لبريطانيا والناتو في موقع تحطُّمها شرقيّ البحر المتوسط، لحمايتها إلى حين العثور عليها.

وأكّد مسؤولون بريطانيون أن وزارة الدفاع تتحرك بسرعة لاستعادتها قبل سقوط أي جزء منها في يد منافسين لها.

وذكر التقرير نقلاً عن مصادر دفاعية، أن تركيا "حريصة جداً" على العثور على حطام الطائرة ، بخاصة بعد إخراج تركيا من برنامج مقاتلات F-35، وفق صحيفة "ذا ناشيونال".

كما أشار التقرير إلى أن بريطانيا تتخوف من روسيا التي تمتلك قاعدة بحرية في سوريا قريبة من موقع تحطم الطائرة، كما يُخشى من بيع الحطام لقوى أجنبية مثل الصين.

وأوضح مصدر عسكري للصحيفة البريطانية أن "مسجّلات الطائرة ستكشف عن معلومات عسكرية سرية للغاية"، مؤكداً: "كثيرون يرغبون في الحصول على تلك الطائرة".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً