اقتحام منزل أمير دولة قطر القريب من منتجع كان في فرنسا (Others)

اقتحم لصوص أحدهم مسلح ليلة الخميس-الجمعة قصر أمير قطر تميم بن حمد آل ثاني بالقرب من منتجع كان الفرنسي واستولوا على ساعات يد وقطع ثمنية أخرى، كما ذكر مصدر قريب من الملف لوكالة الصحافة الفرنسية.

وقال المصدر للوكالة إن الشيخ تميم بن حمد لم يكن موجوداً عندما اقتحم أربعة أشخاص منزله في موان-سارتو، لكن عدداً من أفراد عائلته كانوا في المنزل، مؤكداً بذلك نبأ بثته إذاعة "RTL".

وأضاف أن السرقة جرت بلا عنف، موضحاً أن اللصوص "لم يضعوا مسدساً على رؤوس الأشخاص الذين كانوا موجودين في القصر"، لكن هؤلاء "خضعوا لأوامر (اللصوص) عندما رأوا السلاح".

وأوضح أن اللصوص سرقوا "قطعاً ثمينة خصوصاً ساعات يد"، فيما فتح عدد من هيئات إنفاذ القانون في مدن غراس ونيس ومرسيليا تحقيقاً.

ومنذ تسعينيات القرن الماضي تملك عائلة الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني الذي تنازل عن الحكم في 2013 لابنه الشيخ تميم هذا القصر في موانس سارتو.

وفي 2016 قدم مليون يورو للبلدة الصغيرة لتمويل مقاصفها التي تستخدم منتجات عضوية بالكامل.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً