سلالة جديدة من كورونا تنتشر بسرعة بالولايات المتحدة وبريطانيا (Reuters)
تابعنا

بدأت سلالة جديدة من فيروس كورونا في الانتشار في عدة دول حول العالم.

أثار هذا الانتشار السريع لا سيّما في الولايات المتحدة وبريطانيا، قلقاً ومخاوف متنامية في العالم.

وفي هذا السياق، قال موقع "ساينس ألرت" إن BA.4.6 متغير فرعي من فيروس كوفيد، واكتسب زخماً سريعاً في الولايات المتحدة، وينتشر في المملكة المتحدة.

وأشارت أحدث وثيقة حول متغيرات كوفيد من وكالة الأمن الصحي البريطانية، إلى أن متحور BA.4.6 شكّل نحو 3.3% من العينات في المملكة المتحدة خلال الأسبوع الجاري. وسرعان ما ارتفع عدد الحالات منذ ذلك الحين ليشكل نحو 9%.

أما في الولايات المتحدة، فوفقاً لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، فإن BA.4.6 يمثل الآن أكثر من 9% من الحالات الأخيرة في جميع أنحاء الولايات المتحدة.

كما رُصد المتغير في عديد من البلدان الأخرى حول العالم.

وقال "ساينس ألرت" إن المتغير الجديد لا يبدو أنه يسبب أعراضاً حادة من المرض رغم أنه قد يكون أكثر قدرة على التهرب من الجهاز المناعي، مقارنة بالمتغيرات السابقة.

فيما ذكرت جامعة أكسفورد أن الأشخاص الذين تلقوا ثلاث جرعات من لقاح كوفيد الأصلي "فايزر" ينتجون أجساماً مضادة أقل استجابة لـBA.4.6 مقارنة بـBA.4 أو BA.5. وهو أمر يثير القلق لدى العلماء.

يأتي هذا الإعلان تزامناً مع تأكيد المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس ادهانوم غيبريسوس، أن العالم اقترب أكثر من أي وقت مضى من القضاء على وباء كوفيد-19 الذي حصد أرواح ملايين الأشخاص منذ نهاية العام 2019.

وحسب آخر تقرير وبائي نشرته منظمة الصحة العالمية وخُصص لوباء كوفيد-19 فإن عدد الإصابات تراجع بنسبة 12% خلال الأسبوع الممتد من 29 أغسطس/آب إلى 4 سبتمبر/أيلول، مقارنة مع الأسبوع الذي سبقه ليصل إلى حوالى 4.2 مليون إصابة جديدة.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً