منظمة الصحة العالمية في أوروبا تدعو دولها إلى"تعزيز قيودها" مع ظهور السلالة الجديدة من فيروس كورونا (AA)

منعت بلجيكا الرحلات الجوية وحركة القطارات القادمة من بريطانيا اعتباراً من منتصف الليل بعد اكتشاف سلالة جديدة من فيروس كورونا المستجد تنتشر في جزء من الأراضي البريطانية، وفق ما أفاد مسؤول حكومي لوكالة الصحافة الفرنسية.

وأوضح رئيس الوزراء ألكسندر دو كرو في تصريح للتلفزيون البلجيكي أن مدة التعليق ستكون 24 ساعة على الأقل.

جاء ذلك بالتزامن مع دعوة منظمة الصحة العالمية في أوروبا دولها إلى"تعزيز قيودها"مع ظهور سلالة جديدة من كورونا.

وتأتي هذه الخطوة المفاجئة في اليوم التالي لإعلان رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون عن إعادة إغلاق لندن وجنوب شرق إنكلترا وجزء من شرقها، بعد اكتشاف سلالة جديدة من كوفيد-19في هذه المناطق.

وقال إن هذه السلالة الجديدة من فيروس كورونا قد تكون معدية بنسبة تصل إلى 70% أكثر من السلالات الأخرى التي رصدت حتى الآن.

وأعلن وزير الصحة البريطاني مات هانكوك الأحد أن السلالة الجديدة "خرجت عن السيطرة" لتبرير إعادة فرض الإغلاق الجزئي في إنكلترا، وهي تدابير قال إنها قد تستمر حتى توزيع لقاح.

ويشمل تعليق السفر من المملكة المتحدة إلى بلجيكا الرحلات الجوية ورحلات قطار يوروستار المغادرة من لندن.وجاء ذلك عقب حظر مماثل أقرته هولندا.

وأعلن وزير الصحة الألماني ينس سبان، الأحد، أن سلطات بلاده ستنمع الرحلات الجوية الوافدة من بريطانيا اعتباراً من منتصف ليلة الأحد - الإثنين.

وأوضح سبان في تصريح لقناة "ARD" الألمانية، أن قرار منع الرحلات الوافدة من بريطانيا تأتي على خلفية اكتشاف سلالة جديدة لفيروس كورونا سريعة الانتشار.

كما أعلن وزير الصحة التركي فخر الدين قوجه، تعليق الرحلات القادمة من بريطانيا وهولندا والدنمارك وجنوب إفريقيا مؤقتاً.

وأعلنت فرنسا أيضاً حظر دخول جميع الوافدين من بريطانيا لمدة 48 ساعة.

وأضاف أن القرار تم اتخاذه بالتعاون مع وزارة النقل الألمانية.

ولم ترد المفوضية الأوروبية على الفور على اتصال وكالة الصحافة الفرنسية للاستفسار حول ما إذا كان مثل هذا الحظر سيوصى به لكل دول الاتحاد الأوروبي.

وإذا استمر هذا الاضطراب في حركة النقل الجوي والسكك الحديدية حتى يناير/كانون الثاني، قد يؤدي إلى تفاقم مشكلات النقل المتعلقة بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، إذ تغادر المملكة المتحدة السوق الموحدة للاتحاد الأوروبي في31 ديسمبر/كانون الأول.


TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً