"تانكر تراكرز"  تقول إنّ لديها صوراً تؤكد أنّ ناقلة نفط إيرانية تفرغ زيت الوقود في ميناء بانياس السوري (tankertrackers)

قالت خدمة تانكر تراكرز الإلكترونية لتتبع شحنات النفط، الثلاثاء، إنّ لديها صوراً تؤكد أنّ ناقلة نفط إيرانية تفرغ زيت الوقود في ميناء بانياس السوري لنقلها إلى لبنان.

وقالت الخدمة على تويتر: "الناقلة التي لا يمكنها توصيل شحنتها بحراً بشكل مباشر إلى لبنان بسبب العقوبات، ذهبت إلى بانياس في سوريا لنقل الشحنة براً"، في إشارة إلى العقوبات التي تفرضها الولايات المتحدة على الحكومة الإيرانية. وترزح سوريا كذلك تحت وطأة عقوبات أمريكية لذلك ليس هناك ما تخسره من تلقي الشحنة.

وأضافت أنّ الشحنة تحتاج إلى 1310 شاحنات لنقلها إلى لبنان وقدّرت حجم الشحنة بنحو 33 ألف طن متري من زيت الوقود.

وكان حسن نصر الله زعيم حزب الله اللبناني المدعوم من إيران قد قال أمس الاثنين إنّ أول سفينة تحمل زيت الوقود الإيراني لمساعدة لبنان في أزمته المالية رست في سوريا يوم الأحد وإنّ الشحنة من المقرر أن تصل لبنان بحلول يوم الخميس.

وأضاف أنّ شحنة ثانية من زيت الوقود ستصل إلى بانياس خلال بضعة أيام تليها شحنة ثالثة من البنزين ورابعة من زيت الوقود.

وأصيبت الحياة اليومية في لبنان بالشلل بسبب نقص الوقود وافتقار الحكومة للدولارات اللازمة لشرائه. وإمدادات الكهرباء من الدولة متاحة لبضع ساعات يومياً فقط إن أُتيحت من الأساس، وأغلب المنازل اللبنانية والمنشآت تعتمد بشكل متزايد على مولدات كهرباء خاصة تعمل بزيت الوقود.

وخفّضت الأزمة المالية 90% من قيمة الليرة اللبنانية منذ عام 2019، ودفعت أسعار المواد الغذائية إلى الارتفاع بأكثر من 550%، ووضعت ثلاثة أرباع السكان على شفا الفقر. ووصف البنك الدولي الوضع بأنه أحد أعمق فترات الكساد في التاريخ الحديث.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً