سياسي عراقي: تركيا أبدت استعدادها للتعاون في التحقيق بقصف دهوك   (AA)
تابعنا

دعا سياسي عراقي، الجمعة، حكومة بلاده إلى التحقيق في قصف منتجع سياحي بمحافظة دهوك شمال البلاد، مضيفاً أن تركيا "أعربت عن استعدادها للتعاون" فيه.

جاء ذلك في تدوينة نشرها محافظ نينوى الأسبق أثيل النجيفي، عبر فيسبوك، تعليقاً على أعمال شهدتها العاصمة بغداد ومدن عراقية أخرى خلال اليومين الماضيين ضد مصالح تركية.

وقال النجيفي، إن "العراقيين وحدهم من يتضرر بالاعتداء على المصالح التركية في العراق".

وأضاف أن تركيا "نفت رسمياً مسؤوليتها عن القصف الذي استهدف منتجعاً سياحياً في دهوك، وأنها (تركيا) طالبت بتحقيق رسمي وأعلنت استعدادها للتعاون في هذا التحقيق".

وأردف أن تركيا "واثقة من نتائج التحقيق، وإلا فهي لم تكن لتضع نفسها بموضع الحرج أمام العالم وأمام المعارضة".

ولفت إلى أن "أمراً كهذا يفترض أن تستغله الحكومة العراقية بالإسراع بإجراء تحقيق علني وواضح لإزالة اللبس".

وعلق النجيفي على أعمال تخريب استهدفت مكاتب منح التأشيرات وبعض المصالح التركية الأخرى قائلاً، إن "هذه المكاتب هي لخدمة العراقيين، وإذا تضررت هي أو الشركات التركية، فإنها ستطالب قانونياً بالتعويض عن كل ضرر يصيبها".

وتحدث عن أنه "منذ يومين وهو يراقب كيفية التلاعب بعقول العراقيين وتوجيه الرأي العام خارج المنطق السليم"، في إشارة إلى الحملات الإعلامية المنظمة الموجهة ضد تركيا في وسائل الإعلام المحلية ووسائل التواصل الاجتماعي، وفق محللين تواصلت معهم الأناضول.

ووصف النجيفي "علاقة العراق مع كل جيرانه بأنها غير مستقرة عدا علاقته مع إيران، في حين أن كل جيران العراق لديهم علاقات مستقرة مع جميع دول العالم، بما فيهم تركيا التي لها علاقات مستقرة ومتطورة مع جميع دول العالم".

وتساءل عن "الوقت الذي يحتاجه العراق لإصلاح ما أفسده الغوغائيون في اليومين الماضيين".

وأدانت وزارة الخارجية التركية، الأربعاء، الهجوم الذي أسفر عن مقتل 8 عراقيين وإصابة 23 آخرين بجروح، وأكدت أن أنقرة ضد أي هجوم يستهدف المدنيين، وذلك رداً على مزاعم استهداف تركيا للمدنيين شمالي العراق.

وشددت الخارجية التركية، على أن مثل هذه الهجمات التي مصدرها تنظيم PKK الإرهابي، تستهدف موقف أنقرة المحق والحازم في مكافحة الإرهاب.

ودعت الوزارة العراق إلى عدم الإدلاء بتصريحات تحت تأثير خطابات ودعاية التنظيم الغادر، والتعاون للكشف عن الجناة الحقيقيين في هذه الحادثة المأساوية.

من جانبها، أكدت مصادر أمنية تركية، أن الهجوم نفذه إرهابيو تنظيم PKK.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً