صحيفة "القبس" الكويتية المرتبطة بالدولة قالت إن الشاب جرى ترجيله إلى عمان بالأردن مساء الأحد (مواقع تواصل)

رحلت سلطات الكويت مواطناً أردنياً، كويتي المولد، بسبب المشاركة في احتجاج غير مرخص، وفق ما قاله مسؤول، الاثنين، في أحدث قضية تثير جدلاً حول معاملة العمال الأجانب في الدولة الخليجية.

وألقت الشرطة القبض على الشاب الأردني في احتجاج نظم الأسبوع الماضي بمدينة الكويت ضد قيود جديدة فرضتها الحكومة على من لم يتلقوا لقاح كورونا.

ورداً على سؤال حول التظاهرة في فقرة بثها التلفزيون مباشرة، أعرب الشاب عن غضبه إزاء قرار الكويت بمنع غير الملقحين من دخول الأماكن العامة، ومنها المطاعم ومراكز التسوق. وانتشر المقطع المصور عبر وسائل التواصل الاجتماعي، وشاهده الآلاف.

يأتي ذلك بعد أيام من جدل حول اعتقال رجل مصري أعرب عن ضيقه عبر وسائل التواصل الاجتماعي من الطقس السيئ في الكويت، ولاحقاً، أعلنت وسائل إخبارية محلية تنفيذ السلطات قرارً بترحيله.

بعد قضاء أيام في الحجز، جرى ترحيل الشاب الأردني لمشاركته في احتجاج غير مرخص، وفقاً لما أوضحه توحيد الكندري، مسؤول إعلامي في وزارة الداخلية الكويتية، لأسوشيتدبرس، دون أن يحدد موعد ترحيل الشاب. لكن صحيفة "القبس" الكويتية المرتبطة بالدولة قالت إن رحلة الطيران التي حملته إلى عمان بالأردن، غادرت مساء الأحد.

والاثنين، أعلنت وزارة الداخلية الكويتية قيام الحكومة بترحيل أكثر من 7800 أجنبي خلال النصف الأول من العام 2021 فقط بسبب "انتهاكات" مختلفة.

والأسبوع الماضي، نشر والد الشاب الأردني بياناً لوسائل الأخبار الكويتية، يناشد من أجل الإفراج عن نجله.

وقال إن نجله لم يكن يهدف إلى إهانة البلاد لكنه فقط عبر عما جال في خاطره بشأن اللقاحات عندما سأله المراسلون عن ذلك.



TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً