أفراد من كتيبة "بدري" التابعة للقوات الخاصة لحركة طالبان (وسائل التواصل الاجتماعي)

نشرت حركة طالبان صوراً لمقاتليها في هيئة تشبه القوات الخاصة الأمريكية في وحدة خاصة بالحركة تسمى "بدري".

ويشمل زي ومعدات الوحدة أحدث ما توصلت إليه التكنولوجيا القتالية، ويتكون من خوذ من طراز متقدم تستخدمه القوات الخاصة الأمريكية بدلاً من العمائم والقبعات التقليدية.

بالإضافة إلى ذلك يشمل الزي سترة واقية من الرصاص بلون مغاير للزي القتالي المموه بدلاً من الجلباب القصير والسروال الطويل في الزي التقليدي الأفغاني.

وبحسب وسائل إعلام أمريكية، شوهدت هذه الوحدة الخاصة، وهي تقوم بدوريات في أفغانستان بمعدات ‏أمريكية الصنع.

كما نُشرت صور لأفراد من كتيبة البدري وهم يرفعون علم طالبان بطريقة مماثلة لستة من ‏مشاة البحرية الأمريكية الذين رفعوا العلم الأمريكي على جبل سوريباتشي خلال معركة إيو جيما في عام ‏‏1945.‏

ومنذ عام 2002 إلى 2017، منحت الولايات المتحدة الجيش الأفغاني أسلحة تقدر قيمتها بنحو 28 مليار دولار وتشمل بنادق ونظارات للرؤية الليلية وطائرات مُسيّرة صغيرة لأغراض جمع المعلومات الاستخباراتية.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً