استبدال كسوة الكعبة المشرفة مع إطلالة العام الهجري الجديد (رئاسة شؤون الحرمين)
تابعنا

شهد المسجد الحرام في مكة المكرمة ليلة الجمعة-السبت مراسم استبدال كسوة الكعبة المشرفة، إذ نقلت إليه الكسوة الجديدة (ثوب الكعبة) مع إطلالة العام الهجري الجديد.

واستغرق استبدال الكسوة نحو 4 ساعات، وتعدّ هذه المرة الأولى التي يغيّر فيها الثوب مطلع السنة الهجرية بعد أن كان يستبدل ليلة يوم عرفة ليلة التاسع من ذي الحجة، تحت إشراف رئاسة الحرمين الشريفين.

ويبلغ ارتفاع الكسوة 14 متراً، ويوجد في الثلث الأعلى منها حزام عرضه 95 سنتيمتراً وطوله 47 متراً.

وتوجد تحت الحزام آيات قرآنية مكتوب كل منها داخل إطار منفصل، ويوجد في الفواصل التي بينها شكل قنديل مكتوب عليه "يا حي يا قيوم"، "يا رحمن يا رحيم"، "الحمد الله رب العالمين".

وتشتمل الكسوة على ستارة باب الكعبة ويطلق عليها البرقع، وهي مصنوعة من الحرير بارتفاع 6 أمتار ونصف وبعرض 3 أمتار ونصف، مكتوب عليها آيات قرآنية، ومزخرفة بزخارف إسلامية مطرزة بأسلاك الفضة المطلية بالذهب.

ويجري تجهيز كسوة الكعبة سنوياً في مجمع الملك عبد العزيز لكسوة الكعبة المشرفة الذي يعمل فيه قرابة 200 صانع وإداري.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً