أعلن أمر الله صالح نفسه رئيساً للبلاد إثر هروب الرئيس أشرف غني  (Omar Sobhani/Reuters)

قالت وكالات محلية في أفغانستان، الاثنين، إن مسلحي حركة طالبان عثروا على حوالي 6 ملايين دولار و15 سبيكة ذهب في منزل تابع لأمر الله صالح، الذي أعلن نفسه رئيساً لأفغانستان، في ولاية بانجشير.

وتداولت مواقع التواصل الاجتماعي تسجيل فيديو يظهر فيه عناصر "طالبان" الثروة التي قالوا إنهم عثروا عليها في منزل صالح.

وأكد مصدر في "طالبان" لوكالة "نوفوستي" أنه "جرى العثور على مبالغ طائلة" في منزل صالح الذي شغل منصب نائب الرئيس في عهد الرئيس السابق أشرف غني.

وكان أمر الله صالح قد أعلن في تغريدة له عبر موقع تويتر نفسه رئيساً للبلاد قائلاً "وفقاً للدستور الأفغاني، في حال غياب أو هروب أو استقالة أو وفاة الرئيس، يصبح نائب الرئيس هو الرئيس المؤقت. أنا حالياً داخل بلدي وأنا الرئيس الشرعي المؤقت. أنا أتواصل مع جميع القادة لضمان دعمهم وإجماعهم".

وكان قد أدى اليمين الدستورية كنائب أول لرئيس الجمهورية أفغانستان الإسلامية في مارس/آذار 2020.

وبعد أن فرّ الرئيس أشرف غني من أفغانستان في 15 أغسطس/آب 2021 ، قال إنه "لن يرضخ تحت أي ظرف من الظروف" لطالبان.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً