صور بثها الإعلام الروسي للطالب المسلح (وسائل إعلام روسية)

قالت سلطات إنفاذ القانون إن طالباً مسلحاً فتح النار في جامعة بمدينة بيرم الروسية الاثنين، مما أسفر عن مقتل ثمانية أشخاص.

وقال متحدث باسم الجامعة والشرطة إن المسلح اعتُقل بعد قليل من الحادثة التي وقعت في جامعة بيرم التي تبعد نحو 1300 كيلومتر إلى الشرق من العاصمة موسكو.

وأظهرت لقطات فيديو نشرتها وسائل إعلام محلية طلاباً يقفزون من نوافذ الطابق الأول للفرار من البناية.

وقالت لجنة التحقيقات الروسية، المسؤولة عن التحقيقات في الجرائم الكبرى، إن المسلح طالب في الجامعة.

وأفادت الخدمة الصحفية بجامعة بيرم الحكومية بأن الجاني استخدم ما يسمى بالسلاح الناري "الصادم"، وهو سلاح صُمّم لإطلاق مقذوفات مطاطية أو بلاستيكية غير قاتلة، ولكن يمكن تعديله لإطلاق ذخيرة أخرى.

وحبس طلاب وموظفو الجامعة أنفسهم في الغرف، وحثّت الجامعة أولئك الذين يمكنهم مغادرة الحرم الجامعي على ذلك.

وليس من المؤكد عدد الجرحى، إذ تفاوت في التقارير بين ستة و14، ولم يتضح ما إذا كان أي من هؤلاء أصيب جراء القفز من المبنى.

وتقع بيرم على بعد نحو 1100 كيلومتر شرق موسكو، ويبلغ عدد سكانها نحو مليون نسمة، وعدد الطلاب في الجامعة نحو 12000 طالب.

ولم ترد معلومات فورية عن هوية المسلح أو الدافع المحتمل.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً