طيار روسي يستنكر الحرب في أوكرانيا ويدعو لإنهائها فوراً (Stringer/Reuters)
تابعنا

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لطيار روسي يتحدث إلى المسافرين على متن إحدى الطائرات التي يقودها، مستنكراً الهجمات التي تشنّها بلاده ضد أوكرانيا.

وأدان الطيّار الروسي الحرب، ودعا لوقفها فوراً.

وقال الطيار عبر الإذاعة الداخلية التي تُستخدم عادة لإعطاء المعلومات أو التوجيهات للمسافرين على متن الطائرة، إن "الحرب في أوكرانيا جريمة".

وأضاف: "أعتقد أن المواطنين العقلاء سوف يتفقون معي وسيبذلون قصارى جهدهم لوقف ذلك".

ويعمل هذا الطيار في شركة بوبيدا التابعة لشركة الخطوط الجوية الروسية إيروفلوت، وفقاً لما قاله الدبلوماسي الأوكراني ألكسندر شيرب.

وفي 24 فبراير/شباط الماضي شنت روسيا عمليات عسكرية واسعة ضد أوكرانيا أسفرت حتى اليوم عن فرار أكثر من 2.5 مليون أوكراني باتجاه الدول المجاورة.

وتشترط موسكو لإنهاء عملياتها العسكرية تخلي كييف عن أي خطط للانضمام إلى كيانات عسكرية على رأسها حلف شمال الأطلسي "الناتو"، واتخاذ موقف الحياد التام.


TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً