عاصفة قوية ونادرة تضرب ألاسكا (Others)
تابعنا

أفادت خدمة الأرصاد الجوية الأمريكية، السبت، بأن عاصفة نادرة القوة تضرب غرب ألاسكا قد تسببت في تشكل أمواج ضخمة وفيضانات أدت إلى جرف منازل.

وكتبت الأرصاد الجوية على تويتر: "بقايا إعصار ميربوك تضرب غرب ألاسكا خلال عطلة نهاية الأسبوع، مع أمواج شديدة، وهبوب رياح بقوة إعصار"، مضيفة أن "الفيضانات ستزداد" شدتها.

وكان سكان الساحل الغربي لولاية ألاسكا الشاسع قليل الكثافة السكانية، قد استعدوا يوم الجمعة، لعاصفة قوية قال خبراء الأرصاد إنها قد تكون واحدة من الأسوأ في التاريخ الحديث، حيث تُهدد بهبوب رياح بقوة الأعاصير وأمواج عالية يمكن أن تؤدي إلى انقطاع التيار الكهربائي وتتسبب في حدوث فيضانات.

أقوى عاصفة تضرب ألاسكا مطلع الخريف في بحر بيرنغ خلال السنوات الخمسين الأخيرة (Others)

والعاصفة هي بقايا ما كان يُعرف باسم إعصار "ميربوك"، والذي قال ريك ثومان، المتخصص في أحوال المناخ في جامعة ألاسكا فيربانكس، إنه يؤثر أيضاً على أنماط الطقس بعيداً عن ألاسكا، حيث من المتوقع الآن أن تجلب عاصفة نادرة في أواخر الصيف الأمطار في نهاية هذا الأسبوع إلى المناطق المنكوبة بالجفاف في كاليفورنيا.

عاصفة ألاسكا تسببت في أمواج وفيضانات جرفت العديد من المنازل (Others)

وأضاف ثومان أن ”كل هذا الهواء الدافئ الذي أتى إلى الشمال من هذا الإعصار السابق يؤدي أساساً إلى تفاعل متسلسل في التيار المتدفق في اتجاه مجرى النهر من ألاسكا”.

وقال عن العاصفة: ”إنها عاصفة تاريخية. ففي غضون 10 سنوات، سوف يشير الناس إلى عاصفة سبتمبر/أيلول 2022 باعتبارها عاصفة مرجعية”.

وكان قد توقع خبراء الأرصاد هبوب رياح بقوة الإعصار في أجزاء من بحر بيرنغ، بينما في المناطق الصغيرة في إليم وكويوك، على بُعد نحو 145 كيلومتراً من المنطقة المحورية في نومي، ويمكن أن يصل منسوب المياه فيها إلى خمسة أمتار فوق خط المد العالي الطبيعي، بحسب دائرة الطقس الوطنية.

سجّلت سرعة الرياح نحو 145 كم في الساعة (Others)

وفي قرية غولوفين الساحلية، "المياه تحيط بالمدرسة، والمنازل فاضت، وهناك منزلان على الأقل عائمان" بحسب ما قالت الخدمات البلدية في فيربانكس، ثاني أكبر مدن ألاسكا.

وتُظهر العديد من الصور المنشورة على وسائل التواصل الاجتماعي أضراراً جسيمة تسبب فيها الإعصار.

كما نشرت شبكة CNN مقطع فيديو يُظهر منزلًا يطفو على نهر قبل أن يعلق تحت جسر.

وسُجّل هبوب رياح تصل سرعتها إلى 145 كلم/ساعة، وفقاً لخدمة الأرصاد الجوية الأمريكية التي تتوقع أن تهب رياح أخرى أقوى.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً