الشرطة قالت إن نحو 35 ألف شخص شاركوا في التظاهرة  (Reuters)

اندلعت مواجهات الأحد، أثناء تظاهرة مناهضة للتدابير الجديدة الرامية إلى مكافحة فيروس كورونا في بروكسل، حيث شارك حسب الشرطة، عشرات آلاف الأشخاص في التجمّع.

وأفاد مصوّر في وكالة الأنباء الفرنسية أن المسيرة بدأت بشكل سلميّ لكن الشرطة استخدمت في وقت لاحق خراطيم المياه والغاز المسيّل للدموع للتصدي لمجموعة كانت ترمي مقذوفات.

وأثناء المواجهات، كان عدد من المتظاهرين يغطون وجوههم ويحملون الأعلام القومية الفلمنكية.

ودارت هذه المواجهة مع قوات مكافحة الشغب قرب الحيّ الأوروبي ومقرّ الحكومة في بروكسل.

وحسب الشرطة، شارك نحو 35 ألف متظاهر في المسيرة المناهضة للتدابير الجديدة التي أعلنتها الحكومة الأربعاء والرامية لمكافحة تفشي فيروس كورونا.

ونُظّمت التظاهرة تحت شعار "معاً من أجل الحرية" وندّدت بشكل خاص بمنع غير الملقّحين من الدخول إلى أماكن مثل المطاعم والحانات.

وتعتزم بلجيكا التي أعلنت الأربعاء، تعميم وضع الكمامة، فرض إلزامية العمل من المنزل للوظائف التي تسمح بذلك بهدف الحدّ من الارتفاع الحاد في عدد الإصابات بالوباء في البلاد.

وأحصت بلجيكا نحو 10300 إصابة جديدة يومياً هذا الأسبوع وتشهد بذلك وتيرة تفشّ لم تسجّلها منذ عام.

وتسجّل البلاد حالات استشفاء لمصابين بكورونا لم تسجّلها منذ مايو/أيار (أكثر من ألف حالة، بينهم أكثر من 25% في وحدات العناية المركزة).

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً