هربت السفيرة الإسرائيلية في لندن، تسيبي حطوفيلي من "مدرسة اقتصادية" في لندن (يسرائيل هيوم)

هربت السفيرة الإسرائيلية في لندن، تسيبي حطوفيلي والتي كانت تشغل منصب وزيرة الاستيطان سابقاً، مساء الثلاثاء، من “مدرسة اقتصادية” في العاصمة البريطانية تحت حراسة مشددة.

وذكر موقع “واللا” العبري، أن حطوفيلي هربت من المدرسة الاقتصادية تحت حراسة مشددة للغاية، بسبب احتجاج طلاب مناصرين للشعب الفلسطيني على حضورها، وعدم سماحهم لها بالمشاركة في مؤتمر وإلقاء كلمة.

ونشر الموقع مقطعاً مصوراً، تظهر فيه احتجاجات الطلاب على زيارة السفيرة، كما تظهر السفيرة أثناء هروبها رفقة عدد كبير من حراس الأمن، فيما تتضح أيضاً قوات معززة من الشرطة التي تحيط بالطلاب المحتجين.

وحسب الموقع، يسمع في المقطع بعض الشعارات التي يرددها الطلاب المحتجون ومنها “أنت لا تخجلين“، و“عليك أن تخجلي“.


ويشير الموقع إلى أن السائق الشخصي للسفيرة انطلق بسرعة فاراً من المكان مبتعداً عن الاحتجاجات بعد ركوبها على الفور.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً