المدمرة الأمريكية غيرت مسارها عندما تقلصت المسافة بينها وبين السفينة الروسية إلى أقل من 60 متراً فقط (Sputink)

قالت وزارة الدفاع الروسية إنها تصدت لمدمّرة أمريكية حاولت خرق مياه البلاد الإقليمية في بحر اليابان قرب ميناء فلاديفوستوك.

وأكدت الوزارة في بيان أن المدمرة "تشافي" Chafee التابعة للبحرية الأمريكية التي وصلت إلى بحر اليابان قبل عدة أيام، اقتربت من المياه الإقليمية الروسية في الساعة الخامسة تقريباً بعد ظهر اليوم، وحاولت خرق حدود البلاد.

ولكن وفق بيان الوزارة فإن السفينة المضادة للغواصات التابعة لأسطول المحيط الهادئ "أدميرال تريبوتس" أوقفت تقدم المدمرة الأمريكية.

وقال البيان: "حذرت "الأدميرال تريبوتس" عبر الاتصالات الدولية من عدم جواز مثل هذه التصرفات، وتم إخطار السفينة الأمريكية أيضاً بأنها في منطقة مغلقة أمام الملاحة بسبب إجراء تدريبات روسية صينية مشتركة "التعاون البحري 2021"، التي تجري في الفترة من 14 إلى 17 أكتوبر (تشرين الأول) الجاري".

وكشف بيان الوزارة أن المدمرة الأمريكية غيرت مسارها عندما تقلصت المسافة بينها وبين السفينة الروسية إلى أقل من 60 متراً فقط. وأبحرت بالاتجاه المعاكس في تمام الساعة 17.50 تقريباً، عندما أدركت عزم طاقم السفينة الروسية على منع خرق الحدود.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً