فصلت شبكة CNN الإخبارية الأميركية مارك لامونت هيل أحد صحفييها بعد إعلان دعمه للفلسطينيين أثناء كلمة له بالأمم المتحدة.

الصحافي مارك لامونت هيل
الصحافي مارك لامونت هيل ()

أعلنت شبكة CNN الإخبارية الأميركية، الخميس، وقف تعاونها مع الصحافي مارك لامونت هيل وفصله بعد دعمه للفلسطينيين أثناء كلمته بالأمم المتحدة.

وقالت بربارا ليفين المتحدثة باسم الشبكة في بيان مقتضب نشر على الموقع الإلكتروني إن "مارك لامونت هيل لم يعد يرتبط بعقد مع CNN"، فيما امتنعت عن توضيح أسباب الفصل.

وكان هيل طالب بالحرية لفلسطين أثناء كلمته في الأمم المتحدة بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، قائلاً "لدينا فرصة لتقديم التضامن للفلسطينيين ليس بالكلمات فقط، بل بالالتزام السياسي والعمل على المستوى المحلي والدولي، الأمر الذي سيمنح العدالة. وفلسطين حرّة من النهر إلى البحر".

وعقب كلمته، شنت مجموعات موالية لإسرائيل هجوماً ضد هيل واتهمته بمعاداة السامية، وطالبت جامعة Temple وقناة CNN بإنهاء عمله بهما. وفيما دافعت جامعة Temple عن هيل واصفة تصريحاته بأنها تخص شخصه فقط، وأعلنت فصله من الشبكة.

وعلّق هيل على المسألة في تغريدة على تويتر قائلاً إن "إشارتي من النهر إلى البحر لم تكن دعوة لتدمير أي شيء أو أي أحد" مؤكدا أن الخطاب واضح جدّاً.

وأضاف "أؤيد حرية الفلسطينيين. وأدعم حق الفلسطينيين في تقرير المصير. أنا منتقد جدّاً للسياسة والممارسات الإسرائيلية. لا أدعم أي معاداة للسامية وقتل الشعب اليهودي أو أي شيء آخر نُسب إليّ في كلمتي. أمضيت كل حياتي أحارب هذه الأمور".

المصدر: AFP