قال جونسون إن أي تبرعات ذات صلة سيُعلَن عنها "في الوقت المناسب" (Getty Images)

قال مسؤول رفيع في بريطانيا إن رئيس الوزراء بوريس جونسون طلب منه مراجعة الطريقة التي دُفعت بها تكاليف تجديد شقته في مقر الحكومة "داونينغ ستريت".

وأخبر سيمون كيس، سكرتير مجلس الوزراء، نواب البرلمان بأنه لم يشارك "مباشرةً" في أعمال التجديد، لكنه سيتفحص القضية، وفق ما نقلته BBC.

وكان مستشار جونسون السابق دومينيك كامينغز، زعم أن رئيس الوزراء خطّط ذات مرة لجعل المانحين "يدفعون سراً" تكاليف أعمال التجديد.

وقال جونسون إن أي تبرعات ذات صلة سيُعلَن عنها "في الوقت المناسب".

ودعا حزب العمال المعارض مفوضية الانتخابات، التي تنظّم التبرعات السياسية في المملكة المتحدة، إلى فتح تحقيق رسمي.

وقالت المفوضية إنها تتحدث إلى حزب المحافظين حول ما إذا كان الإنفاق على الشقة يقع ضمن اختصاصها.

وقال كيس عندما مثُل أمام مجلس العموم الاثنين، إن مراجعة التجديد ستنظر في "كيف دُفعَت التكاليف".

وعندما سُئل تكراراً عما إذا كان على علم بما إذا كانت التبرعات الخاصة تغطّي أياً من التكاليف، قال إنه "لم يشارك مباشرةً في ذلك".

وأوضح: "لا أملك كل الحقائق والتفاصيل في متناول يدي"، مضيفاً أن المراجعة التي سيُجريها قد تستغرق "أسابيع".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً