الأمن المصري يعلق على "انتشار شوكولاته بالحشيش" في الأسواق   (Yves Herman/Reuters)
تابعنا

كشفت بعض المواقع المحلية المصرية أن الأجهزة المعنية ستسحب عينات من الشوكولاتة المستوردة والمتداولة بالأسواق، للتأكد من مطابقتها للمواصفات.

وكان جابر نصار الرئيس السابق لجامعة القاهرة تحدث عن سبب إيجابية تحليل المخدرات لبعض الأشخاص غير المتعاطين أحياناً، وذلك نتيجة تناول أحد أنواع الشوكولاتة المستوردة من الخارج، التي يدخل نبات الخشخاش في مكوناتها.

وكتب نصار في تدوينة نشرها في صفحته على فيسبوك: "منذ مدة ليست بالقصيرة شكى الكثيرون ومنهم من يشغل مناصب ووظائف مهمة تستدعي بعضها طلب الجهات التي ينتمون إليها تحليل تعاطي المخدرات فجأة، ويتضح من نتائج التحليل أن نتيجة عيناتهم إيجابية لمخدر الخشخاش ومشتقاته، الأمر الذي يعرضهم لعقوبات قاسية تصل إلى الفصل من الوظيفة على الرغم من أنهم لا يدخنون حتى السجائر".

وأردف: "وبالصدفة اكتشفت أن بالأسواق والمولات الكبرى ومحطات البنزين المختلفة يباع شوكولاته من مكوناتها نسبة معتبرة من الخشخاش، وهذا أمر أصبح مباحاً في أغلب الدول الأوروبية.. ولكن تداولها وتناولها مع العلم بحقيقتها وكونها بها مخدر الخشخاش يشكل جريمة تعاطي واتجار حسب الأحوال".

وأقر المصدر الأمني في بيان نقله موقع "مصراوي" أن بذور الخشخاش قد تدخل ضمن مكونات بعض المواد الغذائية المتداولة بالأسوق المصرية، ولكن تجري معالجتها قبل استخدامها للتأكد من خلوها من المواد المخدرة.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً