بلينكن قال "ليس لدينا استراتيجية لتغيير النظام في موسكو لكن لدينا استراتيجية لممارسة ضغط لا سابق له على روسيا" (AFP)
تابعنا

قال وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن للصحفيين الأحد إن الولايات المتحدة ليس لديها استراتيجية لتغيير النظام في روسيا، وذلك بعد أن قال الرئيس جو بايدن إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين "لا يمكن أن يبقى في السلطة".

وصرح بلينكن خلال زيارة لإسرائيل "أعتقد أن الرئيس والبيت الأبيض أوضحا الليلة الماضية أنه بكل بساطة لا يمكن السماح للرئيس بوتين بشن حرب أو عدوان على أوكرانيا أو أي طرف آخر.

وأضاف: "كما تعلمون، وكما سمعتم منا مراراً ليس لدينا استراتيجية لتغيير النظام في روسيا أو في أي مكان آخر".

وقال بايدن في كلمة خلال زيارته لبولندا إن بوتين "لا يمكن أن يظل في السلطة"، وهي تصريحات قال مسؤول في البيت الأبيض في وقت لاحق إنها تهدف إلى إعداد الديمقراطيات في العالم لصراع طويل حول أوكرانيا وليس لدعم تغيير النظام في روسيا.

ومثلت تصريحات بايدن، بما في ذلك بيان أدلى به في وقت سابق من اليوم نفسه، ووصف فيه بوتين بأنه "جزار"، تصعيداً حاداً لنهج الولايات المتحدة تجاه موسكو بشأن غزوها لأوكرانيا.

وقال مسؤول في البيت الأبيض إن تعليق بايدن بأن بوتين لا يمكنه البقاء في السلطة لا يمثل تحولاً في موقف واشنطن التي تجنبت التدخل العسكري المباشر في أوكرانيا، وقالت على وجه التحديد إنها لا تدعم تغيير النظام.

وقال بلينكن "لكن ما لدينا هو استراتيجية لدعم أوكرانيا بقوة. لدينا استراتيجية لممارسة ضغط لا سابق له على روسيا ونحن نمضي قدماً في ذلك. ولدينا استراتيجية للتأكد من أننا نقدم كل ما في استطاعتنا من دعم إنساني ولدينا استراتيجية لتعزيز قوة حلف شمال الأطلسي".

وفي سياق متصل، قالت مبعوثة الولايات المتحدة لدى حلف شمال الأطلسي جوليان سميث الأحد، إن واشنطن لا تنتهج سياسة تهدف إلى تغيير النظام في روسيا، وذلك في أحدث محاولة لتوضيح تصريح الرئيس بايدن.

وأبلغت جوليان سميث برنامج حالة الاتحاد على شبكة سي.إن.إن أن "الولايات المتحدة لا تنتهج سياسة لتغيير النظام في روسيا.. قولاً واحداً".

وأضافت أن تصريحات بايدن كانت ترمي إلى التأكيد على أن المجتمع الدولي لا يمكنه السماح لبوتين بشن حرب في أوكرانيا أو الاستمرار في المزيد من الأعمال العدوانية في أعقاب الغزو الروسي للبلاد.



TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً