رئيس المخابرات المصرية قال إن بلاده تجري مباحثات يومية مع الجانب الإسرائيلي والفلسطيني بشأن عدة قضايا (Mahmud Hams/AFP)

قال رئيس المخابرات المصرية عباس كامل في تصريحات لموقع أكسيوس الأمريكي، إن مصر تحاول التوصل إلى اتفاق لتثبيت وقف إطلاق النار في قطاع غزة، كما أنها تعمل ليل نهار على إتمام صفقة تبادل الأسرى بين إسرائيل وحماس.

وأجرى الصحفيان من موقع أكسيوس، باراك رافيد وزميله نداف إيال المقابلة مع كامل الذي نادرا ما يتحدث علناً، على هامش قمة المناخ كوب 26 في غلاسكو، حيث خرج من قاعة المؤتمرات لتدخين سيجارة.

وقال الصحفيان إنهما قدما نفسيهما على أنهما مراسلان إسرائيليان، لكن كامل لم يعترض على إجراء المقابلة.

ووفق رافيد فقد أعرب كامل عن رضاه عن الوضع الحالي للعلاقات المصرية-الإسرائيلية، قائلاً إن "لقاء السيسي، في منتصف سبتمبر(أيلول)، مع رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، في شرم الشيخ، "كان جيداً بشكل استثنائي".

كما أكد كامل أنه على الرغم من أن الحكومة الإسرائيلية الحالية تتكون من عدة أطراف ذات وجهات نظر متباينة، فإن المصريين يأملون في أن تظل مستقرة ويعتقدون أن بإمكانهم العمل معها بشكل فعال.

وأوضح رئيس المخابرات أن بلاده تجري مباحثات يومية مع الجانب الإسرائيلي والفلسطيني بشأن عدة قضايا، بما في ذلك "اتفاق وقف إطلاق نار محتمل طويل الأمد في غزة".

وأكد أن مثل هذه الصفقة ستشمل تبادل أسرى بين إسرائيل وحركة حماس، وهو أمر تعمل مصر من أجله "ليلاً ونهاراً"، على حد تعبيره.

وأوضح كامل أن مثل هذه الصفقة يجب أن تبدأ بالإفراج عن سجناء فلسطينيين مسنين، ونساء ومراهقات فلسطينيات في السجون الإسرائيلية. وكذلك تشمل إعادة جثتي جنديين إسرائيليين وإطلاق سراح مدنيين إسرائيليين تحتجزهما حركة حماس في غزة.

كما أكد كامل أن هذه الصفقة المحتملة، ستشمل أيضاً خطة اقتصادية وإنسانية، وعودة -نوعا ما- للسلطة الفلسطينية إلى غزة، حتى وإن كانت رمزية.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً