الشرطة الفرنسية قمعت المحتجين وفضت المظاهرة (AFP)

فضت الشرطة الفرنسية مظاهرة احتجاجية بالعاصمة باريس نظمها معارضو سياسات الحكومة لمكافحة فيروس كورونا وإلزامية التطعيم.

وأفاد شهو عيان بأن المتظاهرين نزلوا إلى شوارع باريس للأسبوع الخامس على التوالي للاحتجاج ضد "الشهادة الصحية" المتعلقة بكورونا وإلزامية التطعيم.

المتظاهرون نزلوا إلى الشوارع رفضاً للشهادة الصحية  (AFP)

ووصف إنديانا أحد المشاركين في المظاهرة قرار الحكومة توسيع استخدام الشهادات الصحية ليشمل الأماكن العامة بـ"الاحتيال".

وأوضح أنه يشارك في هذه الاحتجاجات للتعبير عن رفضه البالغ لمثل هذه القرارات.

من جانبه وصف لوران وهو فرنسي مسلم، نفسه بالـ"المواطن الغاضب" الذي يحتج على سياسات حكومة البلاد منذ سنوات مضت.

الشرطة الفرنسية أثناء محاولتها السيطرة على الاحتجاجات  (AFP)

وأضاف: "أنا هنا لمعارضة الشهادة الصحية".

وفي يوليو/تموز الماضي أعلن ماكرون عن الإجراءات المتعلقة بالشهادات الصحية والتطعيم الإجباري للحد من تفشي متحور كورونا "دلتا" شديد العدوى عقب تقديم مشروع القانون في البرلمان للحصول على موافقة المشرعين.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً