الإعصار أدى إلى مقتل ثلاث أشخاص (AFP)

دخلت عين الإعصار "شاهين" إلى اليابسة في سلطنة عُمان، مساء الأحد، حسب وكالة الأنباء العمانية.

وقالت الوكالة إنّ "عين الإعصار المداري دخلت حالياً بين ولايتي المصنعة والسويق مصحوبة بأمطار غزيرة جداً ورياح شديدة سرعتها على جدار الإعصار ما بين 120 و150 كم في الساعة".

وارتفع عدد ضحايا الإعصار قبل ذلك في السلطنة إلى 3 عقب انتشال جثمانين اثنين لأجانب.

وأفادت بـ"وفاة طفل في تجمّعات مائية بولاية العامرات في محافظة مسقط".

وأوضحت الوكالة: "تسجيل حالتي فقدان إحداهما طفل في تجمّعات مائية، وانجراف آخر بداخل مركبته بولاية العامرات في مسقط"، دون توضيح ما إذا كانت حالة الوفاة بينهما.

وفي وقت لاحق، أشارت وكالة الأنباء العُمانية، إلى "انتشال شخصين من الجنسية الآسيوية من تحت الأنقاض".

وأوضحت أنهما فارقا الحياة "جراء انهيار جبل على سكن عمّال في منطقة الرسيل الصناعية (بالعاصمة مسقط) إثر الحالة المدارية (إعصار شاهين)".

من جانبه، قال عبد الله البلوشي، خبير الأرصاد بهيئة الطيران المدني العُمانية (رسمية)، إنّ عين الإعصار ستتوغل خلال الفترة القليلة القادمة من البحر إلى اليابسة مصحوبة برياح شديدة وأمطار غزيرة"، وفق المصدر ذاته.

سرعة الرياح بلغت ما بين 120 و150 كم في الساعة (AFP)

فيما أفاد التليفزيون العُماني الرسمي، بأن هناك "143 مركزاً للإيواء مجهزة في المحافظات المتوقع تأثرها بالحالة المدارية".

وأضاف: "فُعّل 53 مركزاً حتى الآن استقبل 3019 فرداً منهم 2173 مواطناً و846 مقيماً".

وفي وقت سابق الأحد، أعلنت هيئة مطارات سلطنة عُمان (حكومية)، تأجيل وإعادة جدولة الرحلات من وإلى مطار العاصمة مسقط حتى مساء الأحد أو إشعار آخر، بسبب العاصفة "شاهين".

الإعصار شاهين أثار حالة الاستنفار في مناطق عُمانية (AFP)

كما قررت السلطات العُمانية، إخلاء عدة مناطق بمحافظة مسقط والظاهرة (غرب) وشمال وجنوب الباطنة (شمال)، وإخلاء عدد من المستشفيات وإغلاق المنطقة التجارية بالقرم في العاصمة، تحسباً لأي لارتفاع في منسوب المياه.

والسبت، أعلنت السلطنة، منح الموظفين في الجهاز الإداري للدولة والقطاع الخاص (عدا محافظتي الظافر والوسطى) إجازة رسمية الأحد والاثنين بسبب الإعصار.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً