في 4 أغسطس/آب 2020 تسببت أطنان من المادة ذاتها في انفجار ضخم بمرفأ بيروت (Joseph Eid/AFP)

أعلن وزير الداخلية اللبناني بسام مولوي السبت، ضبط 20 طناً من مادة نترات الأمونيوم، على متن شاحنة في منطقة البقاع شرقي البلاد.

وقال مولوي في تصريحات صحفية، إن "التحقيقات بدأت والقوى الأمنية تلاحق المتورطين لتوقيفهم"، بلا تفاصيل عن هويتهم.

وفي 4 أغسطس/آب 2020، تسببت أطنان من المادة ذاتها في انفجار ضخم بمرفأ بيروت، أسفر عن مصرع 217 شخصاً وإصابة نحو 7 آلاف آخرين، فضلا عن دمار مادي هائل في أبنية سكنية وتجارية.

كما أفاد الوزير بأنه أصدر تعليمات لإجراء مسح شامل في المنطقة، خشية وجود مزيد من مادة نترات الأمونيوم، وحفاظاً على سلامة المواطنين.

ولفت إلى أن الكمية المضبوطة من تلك المادة ستُنقَل إلى مكان أكثر أمناً بعيداً عن العومل التي قد تتسبب في كارثة أخرى.

والخميس تعهدت الحكومة اللبنانية الجديدة باستكمال التحقيقات في انفجار مرفأ بيروت، لكشف الحقيقة ومعاقبة المرتكبين واستكمال مساعدة المتضررين.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً