رئيس مؤسسة النفط: إنتاج ليبيا النفطي يتضرر من تسرب بخطوط أنابيب (Reuters)

قالت المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا، الأربعاء، إنها تفقد 50 ألف برميل يومياً من إنتاجها منذ الأسبوع الأخير للشهر الماضي، بسبب تسرب نفطي في خط أنابيب.

جاء ذلك، على لسان رئيس المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا مصطفى صنع الله، خلال كلمة له في مؤتمر للاستثمار تستضيفه بلاده، تحدث فيه عن فرص الاستثمار في السوق النفطية.

وذكر صنع الله، أن "إنتاج بلاده النفطي فقد 50 ألف برميل يومياً بسبب تسرّبٍ في أحد أنابيب الخام" بمدينة طرابلس، دون الإشارة إلى إصلاح الخلل أو عدمه.

وقال مصدر نفطي بمرفأ السدرة لتصدير الخام لرويترز إن إنتاج شركة الواحة للنفط الليبية انخفض إلى 130 ألف برميل يومياً اليوم الأربعاء من 250 ألف برميل يومياً قبل يوم.

يأتي ذلك، بينما تطمح ليبيا إلى زيادة إنتاجها النفطي لأكثر من 1.5 مليون برميل يومياً خلال الشهور القليلة المقبلة، و2.1 مليون برميل يومياً في السنوات القليلة المقبلة من 1.34 مليون برميل يومياً، الشهر الماضي.

وربط رئيس المؤسسة الوطنية للنفط، تحقيق هدف بلاده بزيادة إنتاج الخام خلال الفترة المقبلة من العام الجاري، "بتوفر السيولة النقدية اللازمة لتطوير الحقول، ومزيد من الأمن".

وأضاف أن تحسن الإنتاج في الحقول النفطية القائمة، والتي تعرض بعضها لأضرار بفعل الصراع، مهم لبلوغ هذا الهدف".

وأشار صنع الله إلى إنّ المؤسسة تخطط لفتح مكتب في لندن الشهر الجاري وهو مشروع استغرق سنوات لتنفيذه، وذلك بهدف تسهيل ممارسة نشاطها.

وتابع أن المكتب سيركز على المشروعات الهندسية وسلاسل الإمداد والتدريب.

وأضاف أن المؤسسة أعادت تدشين خطط تحسين اتفاقات المشاركة في الإنتاج مع شركات النفط العالمية وهي عملية بدأت في 2012-2013.

وتعاني شبكة أنابيب النفط في ليبيا من مشاكل فنية مرتبطة بتقادم الخطوط، إلى جانب تعرض جزء منها طيلة السنوات العشر الماضية، لعمليات تخريب من جانب جماعات مسلحة.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً