طائرة تابعة للخطوط الجوية الفرنسية تعود إلى مطار بكين بسبب "خلل فني" (AA)

أعلنت شركة الخطوط الجوية الفرنسية أن طائرة تابعة لها اضطُرّت إلى قطع رحلتها نحو باريس والعودة إلى مطار بكين في وقت مبكّر صباح السبت بسبب "خلل فني"، موضّحة أنها هبطت "بشكل طبيعي".

وقالت الشركة في بيان إن طاقم الرحلة "AF393" على متن طائرة من طراز بوينغ-777 "قرّر العودة إلى بكين بعد 14 دقيقة من الإقلاع بعد رصد خلل فني".

وأضافت: "هبطت الطائرة بشكل طبيعي في بكين الساعة 04:03 صباحاً"، أي قرابة الثامنة مساء بتوقيت غرينيتش.

وفي بيان منفصل صدر ظهراً في باريس، أوضحت الخطوط الجوية الفرنسية أن "عطلاً في نظام التهوية في الطائرة أدّى إلى ضغط زائد في أحد الأنابيب المرتبطة بالتكييف، مما سبب انتشار بقايا وغبار في المقصورة".

وذكرت صحيفة "بكين ديلي" من جهتها أن "انفجاراً سُمع في الجزء الخلفي من المقصورة وانبعث دخان أسود" داخل الطائرة، وأضافت: "لحسن الحظ لم يُصَب أحد".

وصرّح متحدث باسم الخطوط الجوية الفرنسية لوكالة الصحافة الفرنسية بأن "الضوضاء نجمت عن الضغط المفرط في الأنبوب"، مضيفاً: "لم ينشب حريق".

وأعلنت الشركة الفرنسية أنه سيُنقَل الركاب إلى باريس السبت، في طائرة أخرى من طراز بوينغ-777 أُحضِرَت فارغة من سيول إلى بكين.

وحسب المتحدث باسم الخطوط الجوية الفرنسية "تُدرَّب طواقم العمل بانتظام للتعامل مع هذا النوع من المواقف"، وتندرج الحادثة ضمن "السيناريوهات المحتمَلة".

وأضافت الشركة أنه "ستُجرَى عمليات الصيانة على الطائرة المعنيَّة قبل إعادتها إلى الخدمة".

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً