النظام السوري استهدف بالصواريخ البالستية وراجمات الصواريخ صهاريج الوقود ومناطق مأهولة بالمدنيين في جرابلس والباب (AA)

أعلنت وزارة الدفاع التركية أنها أبلغت الجانب الروسي ضرورة إلجام النظام عن استهداف المدنيين شمالي سوريا.

وأكد بيان وزارة "الدفاع" التركية الاثنين، أنّ النظام السوري استهدف بالصواريخ البالستية وراجمات الصواريخ صهاريج الوقود ومناطق مأهولة بالمدنيين في جرابلس والباب مما أسفر عن إصابات.

وأوضحت الوزارة أنها أبلغت قواتها في المنطقة (شمال سوريا) لاتخاذ جميع التدابير، وأكدت أنها تتابع التطورات، مشيرة إلى "استهداف عدد من الأهداف المحددة".

ولفت البيان إلى أنّ النظام استهدف مناطق المدنيين من مطار كويرس بحلب.

ونشرت "الدفاع" التركية على تويتر، مشاهد للحرائق التي تسبب فيها قصف النظام على صهاريج الوقود.

وفي وقت سابق، أكد مراسل وكالة الأناضول أن صواريخ باليستية استهدفت منطقتَي الحمران في جرابلس، وترحين في الباب (ضمن منطقة درع الفرات).

وكانت الحمران وترحين تعرضتا لهجوم بالصواريخ البالستية أيضاً في 5 مارس/آذار الجاري.

وأسفرت الصواريخ حينها عن مقتل 4 مدنيين وإصابة 28 آخرين.

واستطاع الجيش التركي عبر عملية "درع الفرات" التي أطلقها في 24 أغسطس/آب 2016، تطهير 2055 كلم من الأراضي شمالي سوريا، من يد العناصر الإرهابية.

وشمل نطاق العملية مناطق بالريف الشمالي لمحافظة حلب، بينها جرابلس والباب.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً