القيادة المركزية للقوات البحرية الأمريكية قالت إنّ التدريبات بدأت الأربعاء وتستمر 5 أيام - أرشيفية (Handout/Reuters)

أعلنت واشنطن مشاركة قوات بحرية من الولايات المتحدة وإسرائيل والبحرين والإمارات في مناورة أمنية بالبحر الأحمر.

وقالت القيادة المركزية للقوات البحرية الأمريكية، في بيان عبر موقعها الإلكتروني، الخميس، إنّ "تدريبات الأسطول الخامس للقيادة المركزية الأمريكية متعددة الأطراف بمشاركة إسرائيل والإمارات والبحرين، بدأت الأربعاء، وتستمرّ 5 أيام".

وأشاد قائد الأسطول نائب الأدميرال براد كوبر، برؤية "القوات الأمريكية تتدرب مع شركاء إقليميين لتعزيز قدراتنا الأمنية البحرية الجماعية"، بحسب البيان نفسه.

وأضاف أنّ "التعاون البحري يُساعد على حماية حرية الملاحة، والتدفّق الحرّ للتجارة، وهما أمران ضروريان للأمن والاستقرار الإقليميين".

وتركّز التدريبات على تكتيكات البحث والمصادرة على متن USS Portland (LPD-27)، وهي سفينة رصيف نقل برمائية من فئة "سان أنطونيو" تابعة للبحرية الأمريكية، سُمّيت باسم مدينة بورتلاند بالولايات المتحدة، بحسب المصدر ذاته.

يأتي ذلك بعد أكثر من عام على توقيع اتفاق تطبيع الإمارات والبحرين العلاقات مع إسرائيل في البيت الأبيض، ما قوبل بتنديد فلسطيني واسع، حيث اعتبرته الفصائل والقيادة الفلسطينية "خيانة" و"طعنة" في ظهر الشعب الفلسطيني.

ولم يُحدد بيان الأسطول الخامس مكان إجراء التدريبات في البحر الأحمر، الذي يربط البحر الأبيض المتوسط ​​بقناة السويس بالمحيط الهندي عن طريق خليج عدن، وهو أحد طرق شحن النفط الرئيسية في العالم.

TRT عربي - وكالات
الأكثر تداولاً