قال الرئيس الفلسطيني إنه سيتوجه إلى كل مكان لمحاسبة إسرائيل ومعاقبتها، وأكد استمرار السلطة الفلسطينية في دفع مخصصات الأسرى والشهداء، وأشار إلى أن فلسطين لن تتسلم أية أموال منقوصة من إسرائيل.

الرئيس الفلسطيني قال إنه سيتوجه إلى كل مكان لمحاسبة إسرائيل ومعاقبتها 
الرئيس الفلسطيني قال إنه سيتوجه إلى كل مكان لمحاسبة إسرائيل ومعاقبتها  ()

أعلن الرئيس الفلسطيني محمود عباس أن فلسطين "لن تتسلم أية أموال منقوصة" من الجانب الإسرائيلي، رداً على قرار تل أبيب خصم جزء من أموال الضرائب الفلسطينية.

وأضاف عباس، في كلمة له أمام وفد من منظمة "جي ستريت" الأمريكية وعدد من أعضاء الكونغرس عن الحزب الديمقراطي في مقر الرئاسة بمدينة رام الله، بثتها إذاعة صوت فلسطين الرسمية الأربعاء، أنه "سيتوجه إلى كل مكان لمحاسبة إسرائيل ومعاقبتها"، وأكد استمرار السلطة الفلسطينية في دفع مخصصات الأسرى والشهداء.

والأحد الماضي، قررت الحكومة الإسرائيلية احتجاز 502 مليون شيكل (138 مليون دولار) من أموال الضرائب الفلسطينية، رداً على ما تقدمه السلطة الفلسطينية من مخصصات مالية إلى الأسرى المُحرَّرين وعائلات الأسرى والشهداء الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية.

والمبلغ المحتجز يمثل قيمة ما دفعته الحكومة الفلسطينية للمحررين وعوائل الأسرى والشهداء خلال العام الماضي، وفق وسائل إعلام عبرية.

وبموجب بروتوكول باريس الاقتصادي الموقّع بين فلسطين وإسرائيل عام 1994، تقوم الأخيرة بجمع الضرائب على البضائع التي تمر عبر معابرها إلى الأراضي الفلسطينية، وتحولها شهرياً إلى الحكومة الفلسطينية في رام الله.

المصدر: TRT عربي - وكالات