تجاوزت الإصابات والوفيات جراء فيروس كورونا حول العالم ما سجلته الصين، حسب منظمة الصحة العالمية، فيما سجلت 9 دول عربية مساء الاثنين، ارتفاعاً جديداً في أعداد المصابين بتسجيل 112 إصابة جديدة.

أكد المدير العام لمنظمة الصحة العالمية ضرورة إخضاع الأشخاص الذين ثبتت إصابتهم بالفيروس للحجر الصحي
أكد المدير العام لمنظمة الصحة العالمية ضرورة إخضاع الأشخاص الذين ثبتت إصابتهم بالفيروس للحجر الصحي (AP)

قال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس الاثنين إن إصابات ووفيات كورونا حول العالم تجاوزت ما سجلته الصين.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي افتراضي عقده غيبريسوس في المقر الرئيسي لمنظمة الصحة العالمية في جنيف، حيث تواجد معه فقط المسؤولون في المنظمة، وتلقى أسئلة مرئية ومكتوبة وعبر الهاتف والبريد الإلكتروني.

وأوضح غيبريسوس أن إصابات كورونا ووفياته حول العالم تجاوزت ما سجلته الصين، في إشارة إلى الارتفاع السريع في أعداد الإصابات بالفيروس الأسبوع الماضي.

ودعا الحكومات إلى إجراء اختبار الكشف عن فيروس كورونا، قائلاً: "رسالة بسيطة أتوجه بها إلى كل دول العالم: اختبار، اختبار، اختبار. إجراء اختبار الكشف عن فيروس كورونا لكل حالة مشتبه بها".

وأكد ضرورة إخضاع الأشخاص الذين ثبتت إصابتهم بالفيروس للحجر الصحي، وإجراء اختبارات الكشف على الذين احتكوا بهم خلال آخر يومين.

وأضاف: "إنه مرض خطير جداً، وعلى الرغم من أن الدلائل تشير إلى أن الذين تخطوا سن الـ60 في بؤرة الخطر بنسبة أكبر من غيرهم، إلا أن شباباً وأطفالاً توفوا جراء إصابتهم بالفيروس".

من جهة أخرى، سجلت 9 دول عربية مساء الاثنين، ارتفاعاً جديداً في أعداد مصابي فيروس كورونا، حسب إعلانات رسمية من وزارة الصحة في كل قُطْر.

وسجلت مصر حالتي وفاة جديدتين، رفعت العدد إلى 4، مع تسجيل 40 إصابة بالفيروس، رفعت العدد إلى 166، بينهم 26 حالة تماثلت للشفاء.

وفي الأردن، ارتفعت الإصابات إلى 29 بعد تسجيل 17 حالة جديدة، فيما أعلنت السعودية تسجيل 15 إصابة، رفعت العدد إلى 133، تعافى منها 6.

بينما أعلن وزير الصحة العامة اللبناني حمد حسن في تصريحات متلفزة، تسجيل 11 حالة، لترتفع الإصابات إلى 120.

وفي العراق، سُجلت 9 حالات، رفعت الإجمالي إلى 133، بينها 32 تماثلت للشفاء و10 وفيات.

وأعلن المغرب تسجيل 9 إصابات جديدة ليصل العدد إلى 37، فيما رصدت في الجزائر 5 إصابات، رفعت العدد إلى 60 حالة.

وارتفع عدد الإصابات في تونس إلى 24، بعد تسجيل 4 حالات جديدة، وفق تصريحات رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ‎.

وسجلت سلطنة عمان إصابتين جديدتين، ليرتفع العدد الإجمالي إلى 24، بينما ارتفعت حالات التعافي إلى 3 .

وحتى الاثنين، أصاب كورونا أكثر من 181 ألفاً في 162 دولة وإقليماً، توفي منهم أكثر من 7 آلاف، أغلبهم في الصين وإيطاليا وإيران وإسبانيا.

وأجبر انتشار الفيروس على نطاق عالمي دولاً عديدة على إغلاق حدودها ووقف الرحلات الجوية وإلغاء فاعليات عدة، ومنع التجمعات بما فيها الصلوات الجماعية.

المصدر: TRT عربي - وكالات